بارازاني يلح الولايات المتحدة الأمريكية بضمانات وبدائل لوقف استفتاء الأكراد
بارازاني يلح الولايات المتحدة الأمريكية بضمانات وبدائل لوقف استفتاء الأكراد

بارازاني يلح الولايات المتحدة الأمريكية بضمانات وبدائل لوقف استفتاء الأكراد حسبما ذكر عربي 21 ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بارازاني يلح الولايات المتحدة الأمريكية بضمانات وبدائل لوقف استفتاء الأكراد .

صحيفة الوسط - ذكرت رئاسة إقليم كردستان بغداد إن الولايات المتحدة طلبت من الأكراد إِمْهَال استفتاء على استقلال الإقليم من المقرر إجراؤه في 25 أيلول/ سبتمبر، وسط إصرار كردي على إنفاذه في وقته.

جاء الطلب الأمريكي على لسان وزير الخارجية ريكس تيلرسون خلال محادثة هاتفية مع مسعود البرزاني رئيس إقليم كردستان بغداد أمس الجمعة.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية في حزيران/ يونيو إنها تخشى أن يصرف الاستفتاء الانتباه عن "أولويات أخرى أضخم إلحاحا" مثل هزيمة متشددي تنظيم الدولة الإسلامية.

وذكر بيان صدر عن رئاسة كردستان بغداد بعد اتصال تيلرسون: "بخصوص إِمْهَال الاستفتاء، أشار السيد رئيس إقليم كردستان لوزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية بأن الشراكة والتعايش السلمي اللذين كانا يشكلان الهدف الرئيس لكردستان مع دولة بغداد في المراحل التاريخية المتعاقبة التي مر بها الجانبان لم يتحققا".

وأضاف البيان: "لذلك سيمضي شعب كردستان في طريقه وسيقرر مصيره. وتساءل سيادته من وزير الخارجية الأمريكي: ما هي الضمانات التي من الممكن أن يتم تقديمها لشعب كردستان بمقابل تأجيله للاستفتاء؟ وما هي البدائل التي ستحل محل تقرير المصير لشعب كردستان؟".

ولم يعط البيان مزيدا من التفاصيل بخصوص رد البرزاني على الطلب الأمريكي، إلا أن مسؤولا كرديا ذكر إن الاستفتاء سيكون كما هو مقرر في 25 أيلول/ سبتمبر.

وتتخوف الولايات المتحدة ودول غربية أخرى من أن يحول التصويت المنطقة لساحة اضطرابات أخرى.

وتعارض أنقرة وإيران وسوريا، وجميعها تقطنها أعداد كبيرة من الأكراد، استقلال كردستان عن بغداد.

برجاء اذا اعجبك خبر بارازاني يلح الولايات المتحدة الأمريكية بضمانات وبدائل لوقف استفتاء الأكراد قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : عربي 21