هكذا رد نصر الله على رفض العبادي لصفقة الحزب مع "تنظيم الدولة الأسلامية"
هكذا رد نصر الله على رفض العبادي لصفقة الحزب مع "تنظيم الدولة الأسلامية"

هكذا رد نصر الله على رفض العبادي لصفقة الحزب مع "تنظيم الدولة الأسلامية" حسبما ذكر عربي 21 ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر هكذا رد نصر الله على رفض العبادي لصفقة الحزب مع "تنظيم الدولة الأسلامية" .

صحيفة الوسط - ردّ الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، على انتقاد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، لصفقة الحزب مع تنظيم الدولة.

وأشار نصر الله، خلال مؤشر نشرها "الإعلام الحربي" التابع لحزبه، أن الاتفاق قضى بنقل مقاتلي التنظيم من القلمون الغربي السوري إلى دير الزور السورية، "وليس من أرض لبنانية إلى أرض عراقية".

وذكر نصر الله أن الاتهامات الموجهة للحزب والنظام السوري من أطراف عراقية غير مقبولة.

وذكر إن الذين تم نقلهم ليسوا أعدادا كبيرة، وإن "310 من المسلحين المهزومين المنكسرين المستسلمين الفاقدين لإرادة القتال لن يغيروا شيئا في معادلة المعركة في محافظة دير الزور، التي يوجد فيها -كما يقال- عشرات الآلاف من المقاتلين".
 
وفي مؤشر مبطنة بأن الحزب هو من يقوم بالدور الأكبر في معارك البادية السورية، ذكر نصر الله إن "المنطقة التي انتقلوا إليها (عناصر تنظيم الدولة الأسلامية) هي خط الجبهة في البادية السورية، التي يعرف الجميع أن القوات السورية الحرة وحلفاءه يقاتلون فيها قتالا شديدا منذ عدة أشهر، وأن رأس الحربة في أقتحام البادية السورية على جماعة تنظيم الدولة الأسلامية كان وما زال حزب الله، الذي قدم أعدادا كبيرة من الشهداء هناك".

وتابع: "وبالتالي، نحن ننقل هؤلاء المسلحين المهزومين من جبهة نحن نقاتل فيها إلى جبهة نحن نقاتل فيها".

وأشار نصر الله أن "اللجوء إلى الحسم العسكري الشامل كان ممكنا وسهلا، لكنه كان سيضيّع قضية مصير العسكريين اللبنانيين".

وذكر نصر الله إن هدف حزب الله هو "الانتصار على التكفيريين؛ من خلال قتالهم، أما التكتيكات فلكل ساحة قيادتها الأعلم بكيفية تحقيق الانتصار".

وبعد تهنئته الحشد الشعبي بالسيطرة على تلعفر والموصل، ذكر نصر الله إن "معركتنا واحدة، وإن مصيرنا واحد، وإن انتصارنا على التكفيريين والإرهابيين وحلفائهم وداعميهم من قوى إقليمية ودولية سيكون تاريخيا، وإن أخوتنا لن يزعزعها أي شيء على الإطلاق".

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، دعا النظام السوري إلى نُشُور تحقيق بخصوص صفقة حزب الله وتنظيم الدولة، قائلا إنه وبناء على الصفقة، سيتم نقل جنود التنظيم إلى الحدود العراقية، وهو ما نفاه نصر الله.

برجاء اذا اعجبك خبر هكذا رد نصر الله على رفض العبادي لصفقة الحزب مع "تنظيم الدولة الأسلامية" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : عربي 21