أعتقال على منفذ ومصور واقعة ذبح الأقباط المصريين
أعتقال على منفذ ومصور واقعة ذبح الأقباط المصريين

أعتقال على منفذ ومصور واقعة ذبح الأقباط المصريين حسبما ذكر عربي 21 ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أعتقال على منفذ ومصور واقعة ذبح الأقباط المصريين .

صحيفة الوسط - أظهرت النيابة العامة الليبية، الخميس، إلقاء القبض على منفذ ومصور واقعة ذبح الأقباط المصريين في طربلـس.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده رئيس التحقيقات بمكتب النائب العام الصديق الصور في العاصمة الليبية طرابلس تحدث فيه عن آخر مجريات الأستجواب مع عناصر تنظيم تنظيم الدولة الأسلامية المقبوض عليهم لدى السلطات الليبية.

وفي المؤتمر الصحفي ذكر الصور إنه "تم القبض على منفذ ومصور (لم يذكر الأسماء) واقعة ذبح الأقباط المصريين في طربلـس والتي جرت خلف فندق المهاري في مدينة سرت".

الصور في العاصمة الليبية طرابلس أثبت أنه "تم تحديد أماكن دفنهم جثث المصريين الأقباط في سرت وسنبحث عنهم".

وفي 15 شباط/ فبراير 2015 بث تنظيم "تنظيم الدولة الأسلامية" فيديو لعملية ذبح 21 من المصريين الأقباط المختطفين في سرت الليبية حيث ساقوهم واحدا واحدا وأظهرت إحدى الصور تلون مياه البحر بلون الدم.

كما أظهر الصور عن الجريمة الأخرى التي أقدم عليها تنظيم "تنظيم الدولة الأسلامية" في طربلـس خلال نفس الفترة والتي عرضها في فيديو أظهر عناصره وهم يعدمون شركة من الإثيوبيين.

وحول مـصرع الإثيوبيين، ذكر المسؤول الليبي إنهم "كانوا مهاجرين غير شرعيين قتلهم تنظيم "تنظيم الدولة الأسلامية" وسبى نساءهم".

وتابع: "أضخم من 200 واقعة معلوم لدينا من ارتكبها وسيقدمون إلى المحاكم"، دون ذكر معلومـات.

ونشر تنظيم "تنظيم الدولة الأسلامية" في 19 نيسان/ أبريل 2015 مقطع فيديو حـديث على مواقع التواصل الاجتماعي يبَـانَ عملية إعدام مجموع ممن ذكر إنهم مسيحيون إثيوبيون في طربلـس وذلك بإطلاق الرصاص على مجموع منهم وذبح مجموع آخر.

كما تحدث رئيس التحقيقات عن واقعة اختطاف مواطنين نمساويين في طربلـس قائلا إنهم "كانوا في الحقول النفطية لدى مهاجمة التنظيم حقلي أبوالطفل النفطي والغاني حيث اقتادهم "تنظيم الدولة الأسلامية" إلى درنة وقتلهم هناك". مؤكدا أنه "تم تحديد أماكن دفنهم أيضا".

وعن التنظيم في بنغازي، ذكر الصور، إن من أسسه هناك "ليبي يدعى محمود البرعصي". كاشفا أن التنظيم أسس "6 معسكرات في شرق البلاد وبدأ في منطقة الهواري إحدى ضواحي بنغازي وكان يجتمع البرعصي بأعضاء التنظيم في مقر سمي بالبيت الأبيض".

ومحمود البرعصي ليبي من مدينة بنغازي كان يضـع تنظيم أنصار الشريعة في درنة قبل أن ينتقل إلى بنغازي ويبايع تنظيم الدولة الأسلامية ويقاتل قوات مجلس النواب الليبي هناك ولا معلومة حوله حتى الآن، حيث سيطرت قوات الأخيرة على كامل المدينة قبل شهرين.

أما عن مدينة سرت فقد أظهر مدير التحقيقات بمكتب النائب العام الليبي التابع لحكومة الوفاق الوطني أن "أضخم عناصر التنظيم من الجنسيات التونسية والسودانية والمصرية".

وتابع: "والي طرابلس في "تنظيم الدولة الأسلامية" والتي تمتد ولايته بحسب خريطة التنظيم من سرت إلى رأس إجدير سعودي الجنسية قتل في سرت وهو المسؤول عن أضخم الاغتيالات في المنطقة الغربية".

كما أظهر الصور عن مصادر تمويل التنظيم قائلا: "مول التنظيم نفسه بخطف رجال الأعمال والأجانب مقابل فدى كبيرة بخلاف الدعم الكبير من التنظيم بالشام والعراق، كما مول نفسه أيضا من سرقة المصارف في سرت وبنغازي".

برجاء اذا اعجبك خبر أعتقال على منفذ ومصور واقعة ذبح الأقباط المصريين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : عربي 21