اختفاء عامل مغربي بـ قصر سلطان بن سحيم قسراً في الدوحة.. وأسرته تخشى "الأذى"
اختفاء عامل مغربي بـ قصر سلطان بن سحيم قسراً في الدوحة.. وأسرته تخشى "الأذى"

اختفاء عامل مغربي بـ قصر سلطان بن سحيم قسراً في الدوحة.. وأسرته تخشى "الأذى" حسبما ذكر الموجز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر اختفاء عامل مغربي بـ قصر سلطان بن سحيم قسراً في الدوحة.. وأسرته تخشى "الأذى" .

صحيفة الوسط - أثبتت أسرة العامل المغربي يونس الفارسي، الذي كان يعمل في قصر الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني، فقدان الاتصال بيونس منذ 10 أيام.

وذكرت الأسرة إن أحد أصدقاء يونس في الدوحة أخبرهم أن "جهات لا يعرفها صادرت هواتفهم وكل معدات الاتصال"، فيما أثبت قريب للعامل المغربي أن أسرته تتخوف من أن يطول ابنهم أي أذى.

 

وقد كانت مصادر أثبتت لسكاي نيوز اقتحام الأمن القطري لقصر الشيخ سلطان مساء الخميس السابق، ومصادرة جميع ممتلكات الشيخ والأرشيف الخاص بوالده الشيخ سحيم.

 

وأثبتت المصادر اعتداء أمن الدولة القطري على العاملين في قصر الشيخ سلطان خلال الاقتحام، واعتقال بعضهم.

 

وحسب المعلومات المتوافرة، فقد صادر أمن الدولة جميع وثائق ومقتنيات الشيخ سلطان، بما فيها أختامه وصكوكه وتعاقداته، مما يشكل خطرا عليه بسبب إمكانية تزويرها واستخدامها بشكل يهدف للإضرار به، كما أفادت المصادر.

 

وضمت المصادرة المقتنيات والأرشيف الخاص للشيخ سحيم، والد الشيخ سلطان، الذي يشكل ثروة معلوماتية وسياسية هامة.

 

كما اقتحم رجال جهاز أمن الدولة القطري الغرفة الخاصة للشيخة منى الدوسري، أرملة الشيخ سحيم، ووالدة الشيخ سلطان.

 

وصادر أفراد الجهاز جميع الصور الشخصية والعائلية الخاصة بالشيخة، بالإضافة إلى نهب" كل المجوهرات والمقتنيات والأموال.

 

وجاءت عملية اقتحام قصر الشيخ سلطان، بعد أيام فقط من عملية مماثلة، تم خلالها تجميد حسابات وممتلكات الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني.

 

وتعكس اجراءات السلطات في الدوحة رغبتها في إسكات جميع الاصوات المعارضة لممارسات النظام، التي تقوم بكشف وفضح ممارساته للرأي العام.

برجاء اذا اعجبك خبر اختفاء عامل مغربي بـ قصر سلطان بن سحيم قسراً في الدوحة.. وأسرته تخشى "الأذى" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الموجز