جريمة في حق النيل المصرى
جريمة في حق النيل المصرى

جريمة في حق النيل المصرى حسبما ذكر الصباح ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر جريمة في حق النيل المصرى .

صحيفة الوسط - >>صياديين انشاوا منازلهم على حرم النيل باحدى قرى البحيرة وفلاحين هدموا امتار من النهر لتوسيع اراضيهم

>>الصرف الصحى طال المياه والاسماك ملوثة

نهر النيل العظيم كان مقدسا لدى المصرى القديم ولكنه في الوقت الحاضر اصبح النهر عرضة للردم والتلوث والاعتداء ورصدت جريدة صحيفة الوسط تلك التجاوزات الصارخة في غياب تام من وزارة الرى والمسطحات المائية ومحافظة البحيرة حيث تم هدم امتار من حرم النهر بمركز ايتاى البارود بقرية نكلا العنب لبناء منازل للصياديين ولصالح الفلاحيين الذين وسعوا اراضيهم الزراعية على حساب النهر   في كارثة  كبرى في دولة تتصارع على المياه  ومهدده بالفقر المائى   يقول احمد را غب مدرس و احد ابناء القرية ان نهر النيل يشهد اعتداء بلا رادع من الدولة فالفلاحيين الذين يتملكون اراض على جانبى النهر أقر بعضهم في توسيع رقعته الزراعية على حساب نهر النيل فقاموا بجريمة ردم اجزاء من حرم النهر وتتم هذه الكارثة بمساعدة احدى موظفى وزارة الرى الذى قام بالمرور على حرم النهر وقاس مساحات الاراضى الواقعة على شاطئ نهر النيل ويقوم هذا الموظف ببيع مساحات من حرم النيل للفلاحيين والصياديين فالفلاحيين ردموا اجزاء من النهر لتوسعة اراضيهم الزراعية اما الصياديين بنوا منازل لهم على النهر مباشرة والقوا الصرف الصحى لتلك المنازل في المياه واضاف  انه تم ردم 10 قراريط من حرم النهر مقابل المال ولم يتحرك احد من الجهات المعنية بالرغم من ارسالنا خطابات بهذه الواقعة لوزارة الرى والمسطحات المائية ومحافظة البحيرة وأثبت لنا احد المصادر عضو مجلس محلى بدمنهور   سابق رفض ذكر اسمه ان قرية نكلا العنب بالبحيرة احتلها الصياديين واستطعوا ان يردموا اجزاء من نهر النيل  لبناء منازل خاصة بهم على ضفاف النهر تحت بصر وعلم الجهات المعنية وتحولت منازلهم المبنية على النهر لمصدر للتلوث بسبب الصرف الصحى الملقى منها على مياه النيل فتلوث النهر والاسماك واضاف المصدر ان  الصياديين القوا الكثير من اوراق شجرة الكافور والتوت لجذب الاسماك واصطيادها بسهولة وتلك الاشجار تلوث مياه النيل 
يقول الدكتور صلاح أحمد  بكلية الزراعة بجامعة الاسكندرية والخبير المائى ان القانون يحظر القيام باى تصرفات من شانها التعدى على حرمة النيل ولكن لابد من  اصدار قانون رادع لمنع التعدى على النهر وضفافه سواء بالقاء إِنْفَـاق صحى سكنى او صناعى او ردم اجزاء منه فيجب ان تصبح المنشات بعيده عن النهر بمسافة لاتقل عن 15 متر.

برجاء اذا اعجبك خبر جريمة في حق النيل المصرى قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الصباح