مصدرعسكري يمني: مـصرع 30 مسلحا حوثيا في أقتحام فاشل على مركز البقع بصعدة
مصدرعسكري يمني: مـصرع 30 مسلحا حوثيا في أقتحام فاشل على مركز البقع بصعدة

مصدرعسكري يمني: مـصرع 30 مسلحا حوثيا في أقتحام فاشل على مركز البقع بصعدة حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مصدرعسكري يمني: مـصرع 30 مسلحا حوثيا في أقتحام فاشل على مركز البقع بصعدة .

صحيفة الوسط - لقى أضخم من 30 مسلحا من الميلشيات الحوثية المدعومة من إيران مصرعهم، في أقتحام فاشل على جبل "أضيق" في مركز "البقع" بمحافظة "صعدة"، شمالي صنعاء.

ونقلت قناة "العربية-الحدث" الفضائية، الأن الثلاثاء، عن مصادر عسكرية يمنية قولها: "إن قوات الجيش الوطني اليمني صدت هجوما كبيرا للحوثيين على جبل أضيق، وقتلت ما لا يقل عن 30 مسلحا حوثيا، بالإضافة إلى إصابة العشرات".

وأوضحت المصادر، أن قوات الجيش الوطني شنت هجوما معاكسا، وسيطرت على مواقع جديدة قبالة جبل أضيق، وقد كانت قوات الجيش قد حررت جبل أضيق منذ يومين، وتقدمت باتجاه مركز مديرية كتاف البقع.

من جانب آخر، تواصلت المعارك بين قوات الشرعية اليمنية وميليشيات التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين المدعومة من إيران في عدة جبهات في مدينة تعز جنوبي البلاد، فيما شهدت الجبهة الشرقية والشمالية والغربية معارك شرسة بمختلف أنواع الأسلحة، ودارت مواجهات شرسة في المناطق القريبة من تلة السلال شرقي المدينة، التي تعرضت والمناطق المحيطة بها لغارات من طائرات التحالف العربي.

وجرت اشتباكات شرسة في عصيفرة والزنوج ومحيط معسكر الدفاع الجوي شمالي المدينة، وأسفرت المواجهات والغارات عن مـصرع أضخم من 14 مسلحا حوثيا.

وفي سياق متصل، أفشلت قوات الجيش الوطني محاولة تسلل للميليشيات الحوثية من مديرية دمنة خدير نحو مواقع الجيش الوطني في أطراف مديرية الصلو، جنوب شرقي تعز، والتي استعادت القوات الشرعية التَحَكُّم عليها.

وذكرت مصادر ميدانية، إن محاولة تسلل مسلحي ميليشيا الحوثي نحو مواقع الجيش في نقيل الصلو، كانت عبر منطقة حريم ، ودفع الحوثيون بتعزيزات من مديرية خدير باتجاه الصلو، بهدف استعادة المديرية، خوفا من تقدم القوات الشرعية وقطعها خط تعز-لحج.

برجاء اذا اعجبك خبر مصدرعسكري يمني: مـصرع 30 مسلحا حوثيا في أقتحام فاشل على مركز البقع بصعدة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق