«رصاصة» تنهي حياة أول ممثل لحماس لدى طهران
«رصاصة» تنهي حياة أول ممثل لحماس لدى طهران

«رصاصة» تنهي حياة أول ممثل لحماس لدى طهران

حسبما ذكر صحيفة عكاظ ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «رصاصة» تنهي حياة أول ممثل لحماس لدى طهران .

صحيفة الوسط - أعلنت حركة حركة حماس الفلسطينية صباح أمس (الثلاثاء)، وفاة القيادي في الحركة عماد العلمي، الذي أصيب قبل ثلاثة أسابيع برصاص في الرأس أثناء تفقده سلاحه الشخصي في منزله في قطاع غزة.

وأشار المتحدث باسم حركة حماس الفلسطينية حازم قاسم، «أن القيادي في الحركة عماد العلمي توفي متأثرا بإصابته قبل ثلاثة أسابيع».

وقد كانت حركة حماس الفلسطينية قد أعلنت إصابة العلمي بالرصاص في رأسه أثناء تفقده سلاحه في منزله في 9 يناير الحالي، وأثبت مَبْعَث طبي حينذاك أن حالته حرجة.

والعلمي عاد إلى القطاع في 2012 وهو في الأصل من سكان مدينة غزة، لكنه أقام في الخارج، خصوصا في سورية نحو 23 عاما، بعد أن أبعدته تل أبيب خارج الأراضي الفلسطينية.

وبحسب صحيفة حركة حماس الفلسطينية الإلكتروني، فإن العلمي كان أول ممثل لحماس في إيران وعضوا في المكتب السياسي للحركة ونائبا لرئيس الحركة في غزة إسماعيل هنية خلال الدورة الانتخابية السابقة. وأصيب العلمي في غارة إسرائيلية خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة في نهاية عام 2014 أدت إلى بتر قدمه اليمنى.


برجاء اذا اعجبك خبر «رصاصة» تنهي حياة أول ممثل لحماس لدى طهران قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة عكاظ