مشكلة تطاول «صهر عون» تتصاعد.. ومستشار بري يبْتَهَلَ باسيل للرحيل
مشكلة تطاول «صهر عون» تتصاعد.. ومستشار بري يبْتَهَلَ باسيل للرحيل

مشكلة تطاول «صهر عون» تتصاعد.. ومستشار بري يبْتَهَلَ باسيل للرحيل

حسبما ذكر صحيفة عكاظ ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مشكلة تطاول «صهر عون» تتصاعد.. ومستشار بري يبْتَهَلَ باسيل للرحيل .

صحيفة الوسط - وسط مخاوف من احتمال إِمْهَال الانتخابات، أو اشتعال الأوضاع أمنيا وطائفيا، يحبس اللبنانيون الأنفاس في انتظار ما ستؤول إليه الأزمة بين الرئيس ميشال عون، ورئيس البرلمان نبيه بري، على خلفية تطاول وزير الخارجية جبران باسيل «صهر عون»، على نبيه بري.

وطالب الرئيس اللبناني ميشال عون أمس (الثلاثاء) الزعماء السياسيين إلى الاضطلاع بمسؤولياتهم في حماية استقرار وأمن البلاد، معتبرا أن ما حصل على الأرض خطأ كبير بني على خطأ سابق.

ومن جهته، طالب النائب ميشال موسى عضو كتلة بري البرلمانية في تصريح لـ«صحيفة الوسط» أمس، إلى الابتعاد عن الشحن الطائفي والتردي السياسي، وأثبت أنه من المعيب التعرض بهذا الكلام لقامة وطنية مثل الرئيس نبيه بري، في إشارة إلى وصف باسيل لبري بـ«البلطجي». وردا على سؤال حول إمكانية إِمْهَال أو إلغاء الانتخابات النيابية، أشار أن الانتخابات استحقاق دستوري وستجري في موعدها.

فيما وصف مستشار رئيس مجلس النواب علي حمدان، تجاوزات باسيل أنها «خطيئة»، داعيا في تصريح له أمس ما وصفه بـ«النزق» ومن لديه «خفة وطيشا» أن يغادر الشأن العام. واعتبر أن اعتذار وزير الخارجية عن كلامه الّذي تناول فيه بري، هو الحد الأدنى والواجب. وأكّد حمدان أن من المهم أن يدفع من أخطأ ثمن خطئه، لافتاً إلى أن من يستهين بأمن بيروت، عندما يقول إن تل أبيب لها حق العيش بسلام لا يعرف ما الفعل وما ردة الفعل.


برجاء اذا اعجبك خبر مشكلة تطاول «صهر عون» تتصاعد.. ومستشار بري يبْتَهَلَ باسيل للرحيل قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة عكاظ