حفيد حسن البنا يعترف بوجود علاقة بامرأة اتهمته باغتصابها
حفيد حسن البنا يعترف بوجود علاقة بامرأة اتهمته باغتصابها

حفيد حسن البنا يعترف بوجود علاقة بامرأة اتهمته باغتصابها حسبما ذكر الوفد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر حفيد حسن البنا يعترف بوجود علاقة بامرأة اتهمته باغتصابها .

صحيفة الوسط - كتب ـ صلاح صيام:

أظهرت صحيفة «لو باريزيان» الفرنسية معلومـات مثيرة فى قضية طارق رمضان حفيد حسن البنا مؤسس جماعة الإخوان المسلمين.

أثبتت الصحيفة اعتراف «رمضان» خلال مواجهة مع امرأة تتهمه باغتصابها، بوجود علاقة إعجاب متبادل بينهما لم تصل حد الاتصال الجنسى.

واشارت الصحيفة إلى أن المواجهة التى جرت فى مقر الشرطة بباريس، أمس الأول الخميس، استمرت 3 ساعات فى جو مشحون، وقد كانت المدعية برفقة محاميها، وقد حددت علامة فى منطقة حساسة من جسد رمضان.

واعترف المتهم بوجود تلك العلامة، لكنه أصرّ على إنكار أى علاقة جنسية له مع المدعية.

وذكر رمضان «إنهما كانا يتبادلان الرسائل على مواقع التواصل لأشهر عدة، وإنه استقبلها بالفعل فى فندق بمدينة ليون سنة 2009، لكن لقاءهما لم يستمر أضخم من نصف ساعة.

 من جانبها، أصرت المدعية أنها تعرّضت للاغتصاب بطريقة وحشية، وبكثير من العنف، خصوصا أنها تعانى عجزًا فى قدميها.

ورفض رمضان توقيع محضر الشرطة فى نهاية المواجهة، وسيتم نقل

المتهم ليمثل أمام قاضى الأستجواب فى وقت لاحق.

أما المدعية الأخرى، وهى الناشطة العلمانية هند عيارى، فرفضت زِيارَة المواجهة،

ADTECH;loc=300;grp= في المائة5Bg
بسبب الضغط الشديد والتهديد الذى تتعرض له على مواقع التواصل.

وقد كانت عيارى هى أول من فجر فضيحة طارق رمضان البنا فى أكتوبر الماضى، قائلة إن علاقة على facebook ربطتها بالمفكر الإسلامى، تحولت مع مرور الوقت إلى حوار ساخن، ثم لقاء فى أحد فنادق باريس، حيث تعرضت للاغتصاب، بحسب تصريحاتها.

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أنه تم تفتيش شقة رمضان فى بلدة سان دونى بضواحى باريس، كما تم تفتيش مسكنه الرئيسى فى بلدة سافوا على الحدود الفرنسية السويسرية، لكن الشرطة لم تتمكن من اِلْتِقَاط على دليل يفيد الأستجواب.

وقد كانت الشرطة الفرنسية أوقفت فى وقت سابق الكاتب والأستاذ الجامعى، سويسرى الجنسية، طارق رمضان، حفيد مؤسس جماعة «الإخوان المسلمين»، حسن البنا، للتحقيق معه بخصوص قضيتى اغتصاب رفعتهما ضده امرأتان العام الماضى.

وتتهم امرأتان مسلمتان، طارق رمضان باغتصابهما فى فندقين فرنسيين، الأولى داخل فندق فى ليون فى 2009 والثانية فى فندق باريسى فى 2012.

ويعتبر رمضان "55 عاما)، أبرز شخصية يتم توقيفها فى باريس حول اتهامات بالاعتداء والمضايقات الجنسية التى ترددت أصداؤها فى العالم.

 

 

 

برجاء اذا اعجبك خبر حفيد حسن البنا يعترف بوجود علاقة بامرأة اتهمته باغتصابها قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوفد