استعدادات مكثفة لاستضافة دبى القمة العالمية للحكومات بمشاركة أربعة آلاف شخصية عالمية
استعدادات مكثفة لاستضافة دبى القمة العالمية للحكومات بمشاركة أربعة آلاف شخصية عالمية

استعدادات مكثفة لاستضافة دبى القمة العالمية للحكومات بمشاركة أربعة آلاف شخصية عالمية حسبما ذكر الوفد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر استعدادات مكثفة لاستضافة دبى القمة العالمية للحكومات بمشاركة أربعة آلاف شخصية عالمية .

صحيفة الوسط -  

 

مؤشر دبى - عبدالمنعم السيسى:

 

على قدم وساق تسير الاستعدادات فى دولة الإمارات العربية لاستضافة القمة العالمية للحكومات فى الفترة ما بين 11 إلى 14 فبراير، والتى تعد أكبر تجمع حكومى سنوى عالمى، يسهم فيه نخبة من قيادات وشخصيات العالم البارزة، قد تصل إلى أضخم من 4000 شخصية عالمية. وهى بحق منصة دولية تهدف إلى الارتقاء بمستقبل الحكومات فى العالم. 

وتعقد القمة العالمية للحكومات فى إمارة دبى، ويركز جدول أعمال القمة 2018 على الجيل القادم من الحكومات، والتركيز على كيفية الاستفادة من الابتكار والتكنولوجيا فى إيجاد حلول فعالة للتحديات العالمية التى تتلقي البشرية.

وأظهرت الاستعدادات المكثفة عن أبرز الأنشطة والفعاليات التى ستشهدها القمة العالمية للحكومات فى دورتها السادسة، والتى كان قد تم الإعلان عنها خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته اللجنة المنظمة للقمة بحضور وزير شئون مجلس الوزراء والمستقبل رئيس القمة العالمية للحكومات محمد بن عبدالله القرقاوى، ووزيرة الدولة للسعادة وجودة صحيفة الوسط الإماراتية عهود الرومى، ووزيرة دولة لشئون الشباب شما بنت سهيل بن فارس المزروعى، ووزير التغير المناخى والبيئة الدكتور ثانى الزيودى، ووزيرة الدولة المسئولة عن ملف العلوم المتقدمة الإماراتية سارة الأميرى.

 

ملتقى للحكومات

وأثبت وزير شئون مجلس الوزراء والمستقبل رئيس القمة العالمية للحكومات محمد بن عبدالله القرقاوى، أن القمة العالمية للمنصات تحولت إلى منصة لصناعة المحتوى وملتقى للحكومات، مشيراً إلى أن جمهورية نيودلهي هى ضيف القمة لعام 2018، ورئيس الوزراء الهندى سيكون من المتحدثين الرئيسيين.

 

جدول الأعمال

وأشار إلى أن القمة في نسختها السادسة ستضم 16 منظمة دولية، و120 جلسة رئيسية، و140 دولة فعالية، و4 آلاف مشارك، وأكثر من 26 رئيس دولة ووزراء ورؤساء منظمات، لافتاً إلى إقامة منتدى عالمى لحوكمة الذكاء الاصطناعى بمشاركة أفضل الخبراء، وإقامة منتدى استيطان الفضاء، إضافة إلى الإعلان عن الفائز بجائزة أفضل وزير للعالم للمرة الثالثة عل التوالى باستثناء وزراء الإمارات لضمان الحياد، إذ ستكون الفائزة امرأة، علاوة على الإعلان عن الفائزة بجائزة الحكومات لرواد التكنولوجيا، وجائزة أفضل معلم، منوهاً إلى فعالية القطاع الخاص فى القمة العالمية للحكومات مثل

ADTECH;loc=300;grp= في المائة5Bg
هواوى وبورصة ناسداك ويوتيوب.

 

رواد الشباب العربى

وأثبتت وزيرة دولة لشئون الشباب الإماراتية شما بنت سهيل بن فارس المزروعى، أن المنطقة الأن بحاجة لاستشراف المستقبل، لافتة إلى أنه سيتم خلال القمة عرض أبرز ما حققه الشباب الإماراتى خلال عام، إلى جانب عرض أستطلاع عام من التمكين لتكون نموذجاً للعالم، إلى جانب اطلاق مبادرات شبابية حديثة.

وأشارت إلى أن القمة ستكون منصة للالتقاء بالرواد من الشباب العربى، وأن رواد الشباب العربى ستكون شبكة مترابطة ومتواصلة لاستشراف مستقبل الحكومات العربية، إضافة إلى عقد حلقة شبابية بمشاركة صندوق النقد الدولى لجذب الفئات الشبابية من مختلف التخصصات.

 

منتدى الفضاء

ومن جانبها، أشارت وزيرة الدولة المسئولة عن ملف العلوم المتقدمة الإماراتية سارة الأميرى، إلى فعالية أضخم من 20 شخصية من رواد الفضاء والخبراء فى هذا القطاع، إلى جانب عقد 10 ورش تقنية متعلقة بالفضاء.

وأضافت: «سنتكلم فى منتدى استيطان الفضاء عن لصياغة مستقبل الحلول الداعمة للحياة الإنسانية، وسنتكلم عن استكشاف الفضاء وعن توسيع معارفنا العلمية لتسريع حركة التطور فى الأرض، وسيتم عرض مخرجات المنتدى على صناع القرار فى العالم».

 

أول تقرير للسعادة

من ناحيتها، أثبتت وزيرة الدولة للسعادة وجودة صحيفة الوسط الإماراتية عهود الرومى، أن الحوار العالمى للسعادة لقى صدى كبيراً إذ احتذت العديد من الدول به، كما أن العديد من حكومات العالم تقدمت بطلبات للمشاركة فيه، مشيرة إلى أن موضوع الدورة الجديدة للحوار السياسات الحكومية لإعطاء حلول للحكومات لسعادة مجتمعاتهم.

وذكرت أن القمة ستشهد هذا العام إِفْرَاج أول تقرير للسعادة فى العالم، لافتة إلى أنه من الموضوعات التى تتناولها القمة: أبحاث نيودلهي والدول الإسكندفانية وصنع مفهوم السعادة الدولية والإيجابية، والتكنولوجيا وتجربة طوكيو، والقيم الإنسانية وأهميتها للدول، إضافة إلى التغذية، والقصص الملهمة، واستعراض نماذج جديدة من صناع الأمل.

 

منتدى التغير المناخى

وبدوره، أعلن وزير التغير المناخى والبيئة الإماراتى الدكتور ثانى الزيودى، عن أن القمة العالمية للحكومات بنسختها السادسة، ستشهد منتدى التغيير المناخى الذى يناقش تداعيات التغيير المناخى، تأثيره على الناس فى ظل معلومـات تشير إلى خسائر وصلت إلى 2 تريليون دولار.

 

برجاء اذا اعجبك خبر استعدادات مكثفة لاستضافة دبى القمة العالمية للحكومات بمشاركة أربعة آلاف شخصية عالمية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوفد