الرجوب: قرارات مركزية نُشُور تصب في إِنْحِدَار إنهاء الاحتلال
الرجوب: قرارات مركزية نُشُور تصب في إِنْحِدَار إنهاء الاحتلال

الرجوب: قرارات مركزية نُشُور تصب في إِنْحِدَار إنهاء الاحتلال حسبما ذكر دنيا الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر الرجوب: قرارات مركزية نُشُور تصب في إِنْحِدَار إنهاء الاحتلال .

صحيفة الوسط - رام الله - صحيفة الوسط
ذكر أمين سر اللجنة المركزية لحركة (نُشُور) اللواء جبريل الرجوب: إن قرارات اللجنة المركزية الصادرة عن اجتماعها يوم أمس الأحد، تصب في إِنْحِدَار محاصرة الاحتلال الإسرائيلي وإنهائه، وتصليب جبهتنا الداخلية لمواجهة المخاطر المحدقة بقضيتنا.

وأضاف الرجوب في حديث لبرنامج (ملف الأن) عبر تحقيق فلسطين: "ما قررته اللجنة المركزية يصب في إِنْحِدَار محاصرة الاحتلال وإنهائه، والإدراك بأن لنا عدو واحد وهو الاحتلال والاستيطان الموجود على أرضنا، والذي يتناقض مع قرارات الشرعية الدولية"، مشيراً إلى أن النخب السياسية الفلسطينية مدركة للمخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية.

وتابع الرجوب: "هدفنا الاستراتيجي توفير غطاء لعملية سياسية حتى اللحظة غير موجودة، ولكن اللجنة ناقشت مواضيع مهمة أبرزها وضعنا الداخلي وضرورة تصليبه، والمقاومة الشعبية والحراك الشعبي الذي يسْعَفَ في خلق بيئة إيجابية، لافتاً لنقاش اللجنة مجريات الأمور جراء قرار ترامب حول القدس، ومحاولة شطبه موضوع اللاجئين، وموضوع الاستيطان وموضوع الأمن ومفهوم نتنياهو لـ "الغلاف الأمني الإسرائيلي".

وذكر الرجوب:" نحن جزء من المجتمع الدولي ومن أولوياتنا بقاء القضية الفلسطينية على جدول أعماله، وهذا لن يتأتى إلا بسلوك سياسي واستراتيجية وطنية فلسطينية،  فيها وحدة وفهم دقيق للصدام بين مشروع الاحتلال وبين أهدافنا الوطنية"، مضيفاً: "نحن نتطلع إلى بناء آليات عبر الجهود التي نبذلها على المستوى السياسي والدبلوماسي، وحراك الرئيس محمود عباس على الساحة الدولية.

وأضاف الرجوب:" هناك قرار في اللجنة المركزية حول ضرورة توجه وفد من اللجنة المركزية والمجلس الثوري إلى قطاع غزة، ونحن جاهزون، في حال شعرنا بالتعاطي الإيجابي لترجمة المواقف من جانبنا ومن جانب حركة حماس الفلسطينية"، مؤكداً الحرص على بناء الشراكة الوطنية، لافتاً للتواصل مع حركة حماس الفلسطينية وبعض القامات الوطنية المتواجدة في قطاع غزة.

ووجه الرجوب مؤشر إلى حركة حركة حماس الفلسطينية باسم اللجنة المركزية، مفادها بناء شراكة بروح وطنية، وأن تدرك بأننا صادقون ومستعدون لتقديم كل الضمانات المتعلقة ببناء الشراكة، مؤكداً ضرورة إنهاء الانقسام والحفاظ على الرفض الدولي لسياسية ترمب والاحتلال والاستعمار الاستيطاني.

وحول "صفقة القرن" ذكر الرجوب: "المستنقعات جفت وكله أصبح عارياً الأن، وأظهرت كافة التكتيكات التي وجدت مسبقاً لتهيئة الظروف، وخلق بيئة وتربة لوجود غطاء فلسطيني مع غطاء إقليمي باتجاه إنهاء القضية الفلسطينية وتصفيتها"، مؤكداً أن هذه الصفقة إن لم تجد غطاء فلسطينياً وعربياً لن تمر، ونحن في حركة نُشُور رأينا أنه يجب أن تكون هناك مراجعة، ويجب أن نصلب موقفنا، وأن نعزز كل القوى الموجودة بمجتمعنا والقيادة تتقدم هذا الحراك".

وفيما يتعلق بتصاعد التصريحات التحريضية على القيادة والرئيس محمود عباس، ذكر الرجوب: "نحن نعمل على بناء استراتيجية وتصليب جبهتنا الداخلية، فلن يجدوا "دمية" لتمرير أهدافهم، وإرادتنا حرة مستقلة، ولن يتحكم بها أحد، وسنتحرك مع الدول العربية دون استثناء، وسنعمل على إبقاء الدولة الفلسطينية على طرق المجتمع الدولي، وعلى إفشال "صفقة القرن"،  وأضاف: "ولن نسمح بتكرار ما حصل مع الرئيس الشهيد أبو عمار، أن يطلب مع الرئيس محمود عباس".

وحول تصريحات مبعوث الولايات المتحدة الأمريكية للشرق الأوسط "جيسون غرينبلات" الذي تحدث فيها بأن الفلسطينيين ليسوا طرفاً مقرراً، ذكر الرجوب: "هم ليسوا مؤهلين لفرض شيء على الفلسطينيين"، وأضاف: "واضح أن هناك أطرافاً إقليمية، والبعض راهن على أطراف فلسطينية، ومن هنا سلوكنا الأن يجب أن ينصب حول إحباط أية محاولة لبناء شريك فلسطيني لصفقة القرن، التي هي على حساب مشروع الدولة الفلسطينية، والتضحيات الفلسطينية عبر التاريخ".

برجاء اذا اعجبك خبر الرجوب: قرارات مركزية نُشُور تصب في إِنْحِدَار إنهاء الاحتلال قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : دنيا الوطن