د. الأغا تبحث آليات التعاون المشترك مع منظمة الشغل الدولية
د. الأغا تبحث آليات التعاون المشترك مع منظمة الشغل الدولية

د. الأغا تبحث آليات التعاون المشترك مع منظمة الشغل الدولية حسبما ذكر دنيا الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر د. الأغا تبحث آليات التعاون المشترك مع منظمة الشغل الدولية .

صحيفة الوسط - رام الله - صحيفة الوسط
التقت د. هيفاء الأغا وزيرة شؤون الفتاة، الأن، في مقر الوزارة مع ممثل منظمة الشغل الدولية منير قليبو والوفد المرافق، لبحث آليات الترابط المشترك المشترك والتنسيق المسقبلي، بحضور وكيل الوزارة بسام الخطيب، وكادر من الوزارة. 

أوضحت الأغا، أن الوزارة تعمل على كافة المحاور التي تخدم الفتيات، وذلك بالشراكة مع جهات الاختصاص الحكومية كونها المظلة الوطنية للمرأة الفلسطينية من خلال وحدات النوع الاجتماعي في مختلف الوزارات، والتي يتم تدريبها ودعمها وتقيمها من قبل وزارة شؤون الفتاة، وبالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات النسوية القاعدية من خلال مراكز تواصل الموجودة في كافة المحافظات.

وأثبتت الأغا على أهمية تمكين الفتاة أقتصادياً وتحقيق استقلالها المادي، خاصة الفتاة المعيلة للأسرة بسبب فقدان الزوج، وعلى سعي الوزارة المتواصل لتحقيق الخطة الاستراتيجية عبر القطاعية للنوع الاجتماعي، والتي تتضمن مركز التمكين الأقتصادي الذي يقضي بزيادة فعالية الفتيات في قطاع الشغل لما لها من أثر على تعزيز الاقتصاد الوطني والحد من تبعيته وخضوعه للمتغيرات المحلية والدولية ومكافحة الفقر والبطالة وصولاً إلى العدالة الاجتماعية.

وأضافت الأغا، أن وزارة شؤون الفتاة تعمل على مأسسة وإدماج النوع الاجتماعي في كافة القطاعات التنموية، ويعتبر التدقيق التشاركي من منظور النوع الاجتماعي من أهم الأدوات العملية والناجعة في تحديد فجوات النوع الاجتماعي والتأسيس لبناء الخطط العملية التي تضمن تحقيق انجازات ملموسة على مستوى المساواة والعدالة الاجتماعية في كافة المؤسسات.

بدوره، أشار قليبو، أن التدقيق التشاركي في المساواة ما بين الجنسين يعتبر مساراً يعزز عملية التعلم الفردي والمؤسسي بخصوص تعميم مراعاة النوع الاجتماعي بشكل عملي وفعّال. 

ويتحقق التدقيق التشاركي في المساواة ما بين الجنسين من مدار ملائمة الممارسات الداخلية لمراعاة النوع الاجتماعي، وفيما إذا كانت هذه الممارسات وأنظمة الدعم ذات العلاقة فعّالة وتدعم بعضها البعض، ويجري التقيد بها.

هذا وتعتبر منظمة الشغل الدولية واحدة من أول المنظمات التي عملت على تنفيذ منهجية التدقيق التشاركي في المساواة ما بين الجنسين في دولة فلسطين نظرياً وعملياً من خلال قيامها بتنظيم تمرين فريق وطني في استخدامها.

برجاء اذا اعجبك خبر د. الأغا تبحث آليات التعاون المشترك مع منظمة الشغل الدولية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : دنيا الوطن