مؤسسة الشهداء تختتم تجمعات الذكرى السنوية للشهيد
مؤسسة الشهداء تختتم تجمعات الذكرى السنوية للشهيد

مؤسسة الشهداء تختتم تجمعات الذكرى السنوية للشهيد حسبما ذكر سبأنت ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مؤسسة الشهداء تختتم تجمعات الذكرى السنوية للشهيد .

صحيفة الوسط - صنعاء-صحيفة الوسط:
أنهت مؤسسة الشهداء لرعاية وتأهيل أسر الشهداء الأن بصنعاء تجمعات الذكرى السنوية للشهيد.

وفي حفل الختام، أثبت نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع والأمن اللواء جلال الرويشان أهمية احياء الذكرة السنوية للشهيد .. وذكر " الشهداء ليسو ذكرى سنوية نحتفل بهم لكن هم من أناروا لنا الطريق لنخطوا دربهم نحو العزة والكرامة في الدفاع عن صحيفة الوسط".

كما أثبت تَعَهّد الحكومة برعاية أسر الشهداء والجرحى وتلمس احتياجاتهم وأحوالهم المعيشية .. وأضاف" نعاهد أبناء وأسر الشهداء أنه لن يهدأ لنا بالا حتى نأخذ بثأرهم مهما طال الزمان".

وحيا اللواء الرويشان الشباب من اللجان الشعبية والجيش المرابطين في جبهات العزة والكرامة.. مؤكدا أن النصر آت وأن تحالف العدوان ومرتزقته لن ينتصروا طالما ورجال الشباب كالأسود في جبهات العزة والكرامة يهبون أرواحهم فداء للوطن.

وأعرب عن الشكر والتقدير لكل من دعم وساند أسر الشهداء من القطاع الخاص .. منوها بدور أسر الشهداء الذين قدموا أرواح فلذات أكبادهم رخيصة في سبيل الدفاع عن صحيفة الوسط

ودعا المؤسسات الى تحضير الرعاية بأسر الشهداء والجرحى وفاء لما قدموه من تضحيات.

وفي الحفل الذي حضره رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد يحيى المتوكل وعدد من الوزراء ونوابهم، وأمين العاصمة حمود عباد .. أثبت رئيس مجلس حكومة وكالة الأنباء اليمنية صحيفة الوسط رئيس التحرير ضيف الله الشامي أهمية اضطلاع الجميع في رعاية أسر الشهداء عرفانا بتضحيات الشهداء في سبيل الدفاع عن صحيفة الوسط.

وذكر " لا يوجد بيتاً في وطننا الحبيب إلا وقد فيه شهيد أو جريح " .. مبيناً أنه مع هذه التضحيات لزاما علينا تلمس أحوال أبناء الشهداء وأسرهم وتلبية احتياجاتهم كأقل ما يمكن عمله ".

ودعا الشامي التجار إلى المساهمة في رعاية أبناء وذوي الشهداء .. لافتاً إلى أن مسئولية العناية بالشهداء مجتمعية ولا تقتصر على الجهات الحكومية أو غيرها من الجهات.

واستعرض تجمع عظماء الإسلام من الشهداء وتقديمهم أرواحهم رخيصة في سبيل الله .. مبيناً أن اليمنيين ساروا على هذا الدرب منذ صدر الإسلام حينما كانت أفعالهم تسبق أقوالهم حتى الأن.

وألقيت في الحفل كلمات أثبتت في مجملها أهمية رعاية أسر الشهداء وفاء وعرفانا لما قدمه فلذات أكبادهم من تضحيات بأرواحهم دفاعا عن صحيفة الوسط وعزته وكرامته.

ودعت الكلمات المؤسسات المعنية الرسمية والأهلية ورجال الأعمال إلى الوفاء مع الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل صحيفة الوسط من خلال رعاية أسرهم وتلمس احتياجاتهم في مختلف المجالات.

وثمنت الكلمات اهتمام مؤسسة الشهيد والمؤسسات والجهات المعنية بما قدموا تجاه أبناء وذوي الشهداء.

تخلل الحفل فقرات شعرية وإنشادية وأوبريت عبرت عن المناسبة، وإعلان مؤسسة الشهداء مشروع كفالة يتيم.

برجاء اذا اعجبك خبر مؤسسة الشهداء تختتم تجمعات الذكرى السنوية للشهيد قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : سبأنت