أول تعليق من محمد سعيد محفوظ على رحيله من onlive
أول تعليق من محمد سعيد محفوظ على رحيله من onlive

أول تعليق من محمد سعيد محفوظ على رحيله من onlive حسبما ذكر الحكاية ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أول تعليق من محمد سعيد محفوظ على رحيله من onlive .

صحيفة الوسط - أعلن الإعلامي دكتور محمد سعيد محفوظ عبر حسابه الرسمي على facebook عن تركه لمنصب رئيس رصـد أون لايف.

وكتب قائلا:" دون الخوض في الخفايا والأسباب، احتراما لمن وثقوا بي، اعتذر  لمن خذلتهم بقصر التجربة.. لم تكن هذه خطتي ولا رغبتي.. فعلت ما بوسعي، ولم أبخل بجهد ولا بخبرة ولا بنصيحة، لكن لم تأت الرياح بما تشتهي السفن".

وأضاف قائلا:" كل لحظة قضيتها داخل جدران "أون لايف" تشهد بإخلاص النية وسمو الهدف وتجرد الذات.. كل فرد تعاملت معه ترك في قلبي أثراً وأملاً.. مهنتي وبلدي كانتا البوصلة التي وجهت كل قراراتي.. اكتشفت كنوزاً مهنية وإنسانية في هذا المكان أعتبرها المكسب الأكبر من هذه الفترة".

وتابع رحيلي لا يحمل أي كواليس أندم عليها.. ضميري مرتاح.. نفسي راضية.. ثقتي في قيادات المجموعة لا حدود لها.. ودعواتي لهم بالتوفيق لن تنقطع.

وختم تعليقه قائلا:"مصر بحاجة إلى خطاب إعلامي يبنيها في الداخل، ويشرفها في الخارج، الوطنية والجهل لا يجتمعان، الدولة ليست سيئة.. بعض من يدعون تمثيلها هم من يجعلونها تبدو كذلك!، عزيزتي مصر: سأظل رهن إشارتك، في أي مكان وزمان!.

وتوجه برسالة إلى الشباب قائلا: "لا تفقدوا الأمل في إصلاح المهنة والوطن.. لقد تمكنا من ترك بصمة - ولو بسيطة - لمدة شهر ويومين في تجربة ليست صغيرة.. فاعتبروها البداية!، صباح الغدً.. أعود إلى #ميدياتوبيا.. بيتي الذي أشتاق إليه!".

برجاء اذا اعجبك خبر أول تعليق من محمد سعيد محفوظ على رحيله من onlive قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الحكاية