بن دغر: ما حدث بعدن مؤخراً حادث وتمرد انتهى وندعو الرياض للتحقيق فيما جرى
بن دغر: ما حدث بعدن مؤخراً حادث وتمرد انتهى وندعو الرياض للتحقيق فيما جرى

بن دغر: ما حدث بعدن مؤخراً حادث وتمرد انتهى وندعو الرياض للتحقيق فيما جرى

حسبما ذكر حضارم نت ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بن دغر: ما حدث بعدن مؤخراً حادث وتمرد انتهى وندعو الرياض للتحقيق فيما جرى .


صحيفة الوسط - ذكر رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر، إن حدث بعدن في الأيام الماضية حادث على الشرعية وتمرد انتهى، داعياً السعودية والتحالف العربي إلى الأستجواب ما جرى.

وأضاف بن دغر في كلمة له أمام مجلس الوزراء في قصر معاشيق بمدينة عدن الأن، "لن نتوقف كثيراً عند الأنباء التي عصفت بنا خلال الأيام الماضية، كان انقلاباً على الشرعية شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي وتمرداً وانتهى لكن بعد أن خسر صحيفة الوسط الكثير من أبنائه العسكريين النجباء، من محافظة عدن وما حولها، رحمهم الله جميعاً رحمة الأبرار، سنحتاج وبالتعاون مع التحالف العربي إلى جهود كثيرة لمنع تكرار ما حدث، وإذا لم نقم بهذه الخطوات فأننا سنثبت للعالم أننا نتمتع بالشجاعة، لكننا لا نملك العقل".


وعبر بن دغر عن شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهدة والمملكة العربية السعودية على مواقفهم الكبيرة ووقوفهم إلى جانب الشعب اليمني وشرعيته بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي

وذكر " بناءً على توجيهات فخامة رئيس الجمهورية وجه رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر بمعاملة كل من سقط في الأنباء الأخيرة في عدن معاملة الشهداء دون استثناء والاهتمام بكل الجرحى".

وطالب جميع القوى للقيام بمهمة وطنية عاجلة هي تجاوز الأزمة والتسامح والعمل على معالجة الجراح، التي خلفتها تطورات الثلاثة الأيام الأخيرة من الشهر السابق، مشيراً إلى أن "العدو أمامنا ومن ظن أنه منتصر عسكرياً سيتجرع الهزيمة صباح الغدً، لكن على يد من لا يرحم".

ودعا التحالف إلى إبعـاث خبراء ماليين للتحقيق في ادعاء الانقلابيين بوجود فساد.

وأشار ان المهمة الأن هي في رأب الصدع، وتضميد الجراح، والخروج من حالة الشحن السياسي والمناطقي، وأن نبذل جهدنا في الاهتمام بأسر كل الشهداء دون استثناء، والعناية بالجرحى. كل الجرحى، إن تطبيع صحيفة الوسط في عدن ورعاية مصالح المواطنين، وقيام مؤسسات الدولة بدورها في تحضير الخدمات ودعم الجهود الوطنية والقومية لاستعادة الدولة وأعني دعم التحالف العربي بقيادة الرياض تحظى بالأولوية في عمل الحكومة.

وخاطب بن دغر المجلس الانتقالي، "قلنا لهم ولا زلنا نقول تحولوا إلى حزب سياسي، وادخلوا أول انتخابات وستفوزون، ولديكم فرصة كبيرة للوصول للسلطة في المحافظات الجنوبية والشرقية ، وحينها تستطيعون حكومة حوار ونقاش مع بقية القوى الوطنية على مطالبكم، أما مجلس انتقالي ولديكم جيش وتريدون فرض إرادتكم بقوة السلاح فذلك سيصطدم بالشرعية التي ينبغي عليها الدفاع عن صحيفة الوسط، والدفاع عن المصالح العليا للبلاد ومنها الوحدة، وحدة الأرض والشعب، لدى عبدربه عهد وذمة للشعب اليمني كرئيس لليمن، وهو الرئيس الوحيد في صحيفة الوسط العربي الذي قدم لكم وللمجتمع اليمني مشروعاً اتحادياً تؤيده الأغلبية من أبناء صنعاء. ويقف العالم مسانداً له".


ومضى " لقد منعنا وبدعم من التحالف العربي انهياراً شاملاً للدولة، ودافعنا عن أمننا وأمن الخليج العربي والأمن القومي العربي، ومن لا يرى الأمور على هذا النحو فلابد أنه قد فقد بصره وبصيرته، ونعمل الآن على رُجُوع الأمور إلى طبيعتها في عدن وبقية المحافظات المحررة، سنستعيد السكينة العامة في المجتمع والأمن والاستقرار لعدن واليمن كلها، هذه ليست النهاية كما تصورها البعض، لمشروعنا الكبير في استعادة الدولة، والحفاظ على الجمهورية والوحدة دولة اتحادية


وعاشت مدينة عدن التي تتخذها الحكومة الشرعية مقراً لها، اشتباكات خلال الثلاثة الأيام الأخيرة من يناير السابق، بين قوات الحماية الرئاسية الموالية للرئيس هادي والحكومة من جهة وقوات الحزام الأمني الموالية للمحلس الانتقالي، سيطر خلالها الأخير على مؤسسات حكومية قبل أن يتدخل التحالف.

وكان المجلس الانتقالي الذي يقول إنه يسعى للانفصال عن شمال اليمني، يهدف من تحركاته الأخيرة إلى إسقاط الحكومة اليمنية.

 

برجاء اذا اعجبك خبر بن دغر: ما حدث بعدن مؤخراً حادث وتمرد انتهى وندعو الرياض للتحقيق فيما جرى قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : حضارم نت