«الديلي ميل»يؤكد أن حبوب لعلاج سرطان الثدى والمبيض
«الديلي ميل»يؤكد أن حبوب لعلاج سرطان الثدى والمبيض

«الديلي ميل»يؤكد أن حبوب لعلاج سرطان الثدى والمبيض

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «الديلي ميل»يؤكد أن حبوب لعلاج سرطان الثدى والمبيض .

صحيفة الوسط - ذكرت «الديلي ميل» في تقرير لها أن هناك اكتشاف حـديث لعلاج سرطان المبيض والثدى، عبارة عن حبوب منع الحمل بها مادة من شأنها أن تمنع حدوث الإصابة.

وأظهر البحث الذي تم اجراؤه على تلك الحبوب أن فعاليتها تعادل ضعف العلاج الكيميائي.

وذكر الباحث الرئيسي جنيفر ليتون، أستاذ مشارك في جامعة تكساس مركز أندرسون للسرطان: أن المرضى اصبحوا يفضلون تناول الحبوب اليومية مقارنة بالعلاج الكيميائي، بنسبة 62 في المائة مقابل 27 في المائة ممن يتلقون الكيماوي.

وبحسب الموقع تمت تجربة العلاج الجديد على 500 مريض من 145 مستشفى في 16 بلدا على رأسهم «سيدني وألمانيا وإيطاليا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة».

أما الدواء الجديد «تلازوباريب» فأنه يوقف تطور المرض لمدة تصل إلى عامين كاملين مما يجعل نسبة تفضيله أكبر من العلاج الآخر.

يذكر انه خلال عام 2013، أظهرت انجلينا جولى عن انها تحمل جين «براكا» من النوع الأول، الأمر الذي يعرضها لخطر الإصابة بسرطان الثدى بنسبة 87 في المائة، وخطر الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 50 في المائة.
أما في عامها 37 ولكى تخفض من خطر الإصابة بالسرطان استئصلت الثدى، وفي عام 2015 تمت إزالة المبايض الخاصة بها، فالطفرة الجينيه مسؤلة عن حوالي 20%من جميع أنواع السرطانات.

وعادة ما يعالج سرطان الثدي المتقدم مع دورة من العلاج الكيميائي في الوريد، والتي تعتمد بشكل أساسي على زيارات المستشفى العادية مما يستغرق عدة ساعات في وقت واحد، وعلى الرغم من قدرة العلاج الكيميائي على وقف تطور المرض لمدة ستة أشهر في المتوسط، فإن الآثار الجانبية السامة مثل الغثيان والمرض والعدوى المهددة للحياة تجعل العلاج الكيميائي لا يتم تفضيله بنسبة من من 10 إلى 20 في المائة من المرضى.

برجاء اذا اعجبك خبر «الديلي ميل»يؤكد أن حبوب لعلاج سرطان الثدى والمبيض قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور