بمساعدة نظام الأسد.. «تنظيم الدولة الأسلامية» يتقدم إلى إدلب
بمساعدة نظام الأسد.. «تنظيم الدولة الأسلامية» يتقدم إلى إدلب

بمساعدة نظام الأسد.. «تنظيم الدولة الأسلامية» يتقدم إلى إدلب

حسبما ذكر صحيفة عكاظ ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بمساعدة نظام الأسد.. «تنظيم الدولة الأسلامية» يتقدم إلى إدلب .

صحيفة الوسط - في تطور مفاجئ على الساحة السورية، سيطر «تنظيم الدولة الأسلامية» أمس (الإثنين) على مواقع في ريف إدلب الجنوبي بعد اشتباكات مع الفصائل التي سارعت إلى إبعـاث المزيد من التعزيزات العسكرية لإيقاف تقدم التنظيم الإرهابي.

وأفاد ناشطون بأن عناصر «تنظيم الدولة الأسلامية» تسللوا إلى عدة نقاط تتمركز فيها الفصائل في قرى (الخوين، الخلاخيل، والزرزور)، وبعد اشتباكات استمرت عدة ساعات، سيطر التنظيم على قرية الخوين ومواقع في صحيفة الوسط الزرزور. وأسفرت المعارك عن سقوط قتلى وجرحى في فريق الجانبين.وأثبت الناشطون أن الفصائل أرسلت تعزيزات عسكرية إلى قريتي الخلاخيل والزرزور في محاولة منها لإيقاف تقدم التنظيم، واتهموا النظام بأنه سمح لعناصر «تنظيم الدولة الأسلامية» بالمرور من مناطقه في ريف حماة إلى المناطق المحررة في ريف إدلب.

من جهة أخرى، حذر وزير الخارجية التركي مولود أوغلو أمس، من أن العلاقات مع الولايات المتحدة عرضة للانهيار. وخلال مؤتمر صحفي في إسطنبول أثبت أن بلاده تتوقع خطوات ملموسة تتخذها الولايات المتحدة قبل أن تستعيد أنقرة الثقة فيها. مشددا على ضرورة إيفاء واشنطن بالوعود التي تعهّدت بها لأنقرة. فيما توقع مراقبون مباحثات شاقة خلال حضور وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إلى أنقرة نهاية الأسبوع الحالي، خصوصا في ظل الحملة التركية العسكرية على عفرين. وأعلنت هيئة أركان القوات التركيه أمس، مـصرع 31 جنديا أنقرة وإصابة 143 منذ بدء التوغل في عفرين. وتكبد القوات التركيه خسائر فادحة في الأيام الأخيرة دون أن يتمكن من تحقيق تقدم حاسم، وقتل 11 عسكريا في حوادث متفرقة (السبت)، قضى اثنان منهم في إسقاط مروحية عسكرية.من جهته، حذّر نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف أمس، من أي تصعيد في الشرق الأوسط بعد الضربات الإسرائيلية الأخيرة في سورية. وذكر إن روسيا وتركيا وإيران بحثت إمكانية عقد اجتماع لوزراء الخارجية في أستانا في مارس القادم لمناقشة ملف سورية. وكان نائب رئيس وزراء تل أبيب للشؤون الدبلوماسية مايكل أورين، أنه لا أحد لديه مصلحة في اندلاع حرب، مؤكدا أن روسيا الجهة القادرة على وقف المواجهة التي نشأت عند الحدود.


برجاء اذا اعجبك خبر بمساعدة نظام الأسد.. «تنظيم الدولة الأسلامية» يتقدم إلى إدلب قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة عكاظ