بسبب العقوبات المخففة وقلة الأمن الإغتصاب أصبح ضاهرة في وضح النهار في الرباط
بسبب العقوبات المخففة وقلة الأمن الإغتصاب أصبح ضاهرة في وضح النهار في الرباط

بسبب العقوبات المخففة وقلة الأمن الإغتصاب أصبح ضاهرة في وضح النهار في الرباط حسبما ذكر الجزائر تايمز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بسبب العقوبات المخففة وقلة الأمن الإغتصاب أصبح ضاهرة في وضح النهار في الرباط .

صحيفة الوسط - تشاور مجموع من رواد مواقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، الأن الثلاثاء، شريط فيديو يُصوّرُ محاولة شاب تجريد تلميذة قاصر من ملابسها في الطريق العام بغية اغتصابها.

وخلف الفيديو المنشور، موجة من غضب رواد الفضاء الأزرق حيال هاته الواقعة، مناشدين رجال الأمن بفتح تحقيق من أجل اعتقال مرتكب الفعل الإجرامي، ومساعده المصور، حيث تم تعميم صور الواقعة ومقترفها على نطاق واسع على صفحات الفايسبوك وتطبيق “الواتساب”.

وكان مجموع من الفايسبوكيين المغاربة قد نشروا في وقت سابق، فيديوهات لمجموعة من الجرائم والتجاوزات تمكنت عناصر الأمن من الاهتداء إلى مجموع من مرتكبيها وتوقيفهم، كحالة الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له فتاة تعاني خللا عقليا داخل حافلة للنقل العمومي بالبيضاء، في وقت سابق، في حين تبين أن عددا آخر من هذه الفيديوهات كان مفبركا، أو دارت وقائعه بدول أخرى غير الرباط.

برجاء اذا اعجبك خبر بسبب العقوبات المخففة وقلة الأمن الإغتصاب أصبح ضاهرة في وضح النهار في الرباط قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الجزائر تايمز