وفد من 9 منظمات أممية يختتم حضور إلى المكلا استمرت يومين
وفد من 9 منظمات أممية يختتم حضور إلى المكلا استمرت يومين

وفد من 9 منظمات أممية يختتم حضور إلى المكلا استمرت يومين

حسبما ذكر حضارم نت ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر وفد من 9 منظمات أممية يختتم حضور إلى المكلا استمرت يومين .

صحيفة الوسط - أنهى وفد من تسع منظمات أممية، مساء أمس الخميس، زيارته إلى مدينة المكلا، عاصمة محافظة حضرموت شرقي صنعاء، هي الأولى منذ استعادتها من تنظيم "القاعدة" في إبريل/نيسان 2016.

وضم صحيفة الوسط مديري مكاتب منظمات الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، والغذاء العالمي، والصحة العالمية، ومفوضية شؤون اللاجئين، والهجرة الدولية، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، والأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا"، وصندوق الأمم المتحدة للإسكان، حسب بيان للمكتب الإعلامي لمحافظة حضرموت، تلقت الأناضول نسخة منه.

وذكر البيان، إن صحيفة الوسط عقد لقاءات متفرقة مع مسؤولي السلطة المحلية، وممثلين عن منظمات المجتمع المدني بحضرموت، اطلعوا خلالها على الأوضاع بمحافظة حضرموت، وأهم الاحتياجات التي تحتاجها.

وذكر البيان، أنه تم الإعلان عن تتويج مكتب "يونيسف" إلى جوار مكتب منظمة الصحة العالمية، بمدينة المكلا.

من ناحيته، ذكر رئيس صحيفة الوسط، أندريا ريكيا، مدير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا- عدن)، إن حضرموت أصبحت مهيأة لقيام منظمات الأمم المتحدة بأدوار فاعلة في الجوانب الإنسانية في المناطق التي المزيد تدخلات وتنفيذ برامج مختلفة.

والتقى صحيفة الوسط خلال الزيارة الجهات المعنية بميناء المكلا، للتباحث حول إجراءات الشحن والنقل للمواد الإغاثية.

وقابل صحيفة الوسط المسؤولين في المركز الوطني لنزع الألغام، والصندوق الاجتماعي للتنمية ومستشفيي ابن سيناء والمكلا للأمومة والطفولة الحكوميين، لتقييم جودة الخدمات والتعرف على مدار الرضى عند المستفيدين منها.

وغادر صحيفة الوسط مساء أمس الخميس، على متن باخرة من ميناء المكلا، بعد حضور استغرقت يومين، وهي الأولى منذ استعادة القوات الحكومية التَحَكُّم عليها من مسلحي "القاعدة" في إبريل/نيسان 2016.

وتعد محافظة حضرموت، كبرى محافظات صنعاء مساحة، إذ تمثل ثلث مساحة البلاد.


ومنذ 26 مارس/ آذار 2015 تدور حرب في صنعاء بين القوات الحكومية، مدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية، ومسلحي الحوثي وصالح، الذين يسيطرون على محافظات، بينها صنعاء منذ 21 سبتمبر/ أيلول 2014.

وتسببت هذه الحرب في تَقَهْقُر الأوضاع في أفقر بلد عربي، حيث بات 21 مليون يمني، ما يعادل حوالي 80 في المائة من السكان، بحاجة إلى مساعدات إنسانية، فيما يفتقر نحو 15 مليون إلى الرعاية الصحية الكافية، فضلًا عن مـصرع وجرح عشرات الآلاف من المدنيين وتشريد نحو 3 ملايين آخرين، وفق الأمم المتحدة.

برجاء اذا اعجبك خبر وفد من 9 منظمات أممية يختتم حضور إلى المكلا استمرت يومين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : حضارم نت