«أبحاث»يؤكد أن المستوى الثقافى للفرد يساهم فى المحافظة على البيئة
«أبحاث»يؤكد أن المستوى الثقافى للفرد يساهم فى المحافظة على البيئة

«أبحاث»يؤكد أن المستوى الثقافى للفرد يساهم فى المحافظة على البيئة

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «أبحاث»يؤكد أن المستوى الثقافى للفرد يساهم فى المحافظة على البيئة .

صحيفة الوسط - ذكرت أبحاث أجراها المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، حول ضحايا تلوث البيئة والتكلفة الاجتماعية لتلوث البيئة في مصر، تحت إشراف الدكتورة سميحة نصر، أن الوضع الثقافي والمستوى التعليمي في مصر يؤثر على مقدار وعي وإدراك الفرد في المحافظة على البيئة، حيث يتأثر بمعلوماته عن البيئة المحيطة وما توجد بها من مشكلات والمهارات للأزمة للتعامل مع البيئة، وتجنب المخاطر.

وأوضحت الدراسة، أن المستوى الثقافي يؤثر في اتجاهات الفرد التي تساعده في تجنب المخاطر والتواكل والسلبية، فالمستوى الثقافي المرتفع يقوم بتدريب الفرد على الاستجابة السريعة في التعامل مع المخاطر البيئية، والوعي بأمان النفس وأمان الآخرين.

وأثبتت، أن الأزمة البيئية هي بالدرجة الأولى ظاهرة سلوكية مرضية، تستلزم وعيًا وتعديلا للسلوك الإنساني، واتجاهاته إزاء البيئة، وهذا يسْعَفَ الأفراد علي الالتزام القائم على الإحساس والمعرفة الواعية بالعلاقات والمشكلات البيئية، كما أنه يسْعَفَ على انتهاج أنماط من السلوك تتم على الإحساس بالمسئولية تجاه بيئتهم التي يعيشون فيها.

كما يؤثر التعليم على المعرفة، والمواقف والاتجاهات وسلوك الأفراد، نحو البيئة، ويسهم ذلك بقدر كبير في إرساء دعائم العدالة البيئية بين الأفراد، وأن تدني مستوى التعليم يوضح غياب الرؤية، وعدم معرفة العدالة البيئية، وكيفية تحققها، والتعامل معها، والجهل بطرق المحافظة عليها.

برجاء اذا اعجبك خبر «أبحاث»يؤكد أن المستوى الثقافى للفرد يساهم فى المحافظة على البيئة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور