إدانات واسعة للإغتيالات في تعز ومسيرة تسْتَوْجَبَ بضبط الأمن
إدانات واسعة للإغتيالات في تعز ومسيرة تسْتَوْجَبَ بضبط الأمن

إدانات واسعة للإغتيالات في تعز ومسيرة تسْتَوْجَبَ بضبط الأمن حسبما ذكر المصدر اونلاين ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر إدانات واسعة للإغتيالات في تعز ومسيرة تسْتَوْجَبَ بضبط الأمن .

صحيفة الوسط - أَنْجَزَ نشطاء الأن الأحد تجمع ووقفة احتجاجية في مدينة تعز جنوب صنعاء، طالبوا من خلالها السلطات المحلية بضبط الامن والقبض على منفذي عمليات الاغتيال.

 

وتشهد مدينة تعز انفلاتاً أمنياً وانتشار للمسلحين وتزايدت في الآونة الأخيرة عمليات الاغتيال التي طالت جنوداً وضباطاً يشاركون في القتال ضد مليشيات التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين التي تحاصر المدينة.

 

وطالب المحتجون، المشاركين في مسرة انطلقت من جوار مسجد العيسائي، الأجهزة الأمنية بتفعيل دورها وضبط المجرمين، والحد من انتشار المسلحين المنفلتين.

 

وفي يوم الجمعة الماضية أصيب إمام وخطيب جامع العيسائي عمر دوكم بجروح خطيرة حينما نجا من محاولة اغتيال بعد خروجه من المسجد، في حين قتل صديقه الذي كان بجانبه.

 

وذكرت مصادر متطابقة إن مجهولين اطلقوا النار ناحية دوكم قبل ان يفروا على متن دراجة نارية ما أدى إلى إصابته إصابة خطيرة ومقتل التربوي رفيق الأكحلي الذي كان برفقته.

 

وتعد محاولة الاغتيال هذه هي الأولى التي تستهدف خطيب مسجد في تعز. ولكنها منتشرة على نحو كبير في مدينة عدن القريبة من تعز.

 

وعمر دوكم هو أحد شباب ثورة فبراير 2011 وطالما حذر عبر منبره من أدوار تقوم بها جهات وصفها بالمشبوهة لصناعة التطرف والإرهاب في المدينة مستغلة وجود فراغ لأجهزة الدولة.

 

وأمس السبت صدر بيان، تلقى المصدر أونلاين نسخة منه، عن المكونات السياسية في تعز تدين جرائم الاغتيالات.

وذكر البيان إن ما حدث لدوكم ورفيقة جريمة بشعة وأن هذه العملية لا تستهدف شخصا محددا، و لا فئة بذاتها، إنما تستهدف أمن المجتمع و استقراراه.

 

ودعى البيان اللجنة الأمنية بالمحافظة و كافة الأجهزة الأمنية إلى تحمل مسؤوليتها بضبط الشارع بقوة و حزم.

 

وطالب بتتبع الجناة وتحويلهم إلى القضاء لملاقاة جزاءهم الذي يجعلهم عبرة لغيرهم.

برجاء اذا اعجبك خبر إدانات واسعة للإغتيالات في تعز ومسيرة تسْتَوْجَبَ بضبط الأمن قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : المصدر اونلاين