تعلن موافقتها فرنسي أميركي ضد دمشق
تعلن موافقتها فرنسي أميركي ضد دمشق

تعلن موافقتها فرنسي أميركي ضد دمشق حسبما ذكر الحدث نيوز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر تعلن موافقتها فرنسي أميركي ضد دمشق .

صحيفة الوسط - تعلن موافقتها رئيسا الولايات المتحـدة الأمـريكية، دونالد ترامب، وفرنسا إيمانويل ماكرون، على تنسيق رد مشترك على “استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا”، حسبما ذكر البيت الأبيض بختام محادثة هاتفية بين الرئيسين.

وذكر البيت الأبيض في بيان فجر الأن الاثنين: “دان الزعيمان بشدة الهجوم المروع في سوريا بالأسلحة الكيميائية واتفقا على أن نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد يجب أن يتحمل المسؤولية عن إِدامَة انتهاك حقوق الإنسان. واتفق الجانبان على تبادل المعلومات حول طبيعة هذه الهجمات وتنسيق رد شديد مشترك عليها”.

واتهم الرئيس الأمريكي، في وقت سابق، روسيا وإيران بدعم الرئيس السوري بشار الأسد، على خلفية معلومات مزعومة عن أقتحام كيميائي على مدينة دوما، يحتمل أن يكون قد أسفر عن مـصرع 40 شخصا. ونفت روسيا قطعيا معلومات زعمت سقوط قنبلة مزودة بغاز الكلور أطلقها القوات الســورية الحـرة على مدينة دوما. وذكرت وزارة الخارجية الروسية إن الهدف من إلقاء اللوم على القوات السورية باستخدام المواد السامة هو حماية المتـطرفـيـن وتبرير إمكانية توجيه ضربة عسكرية من الخارج.

في وقت لاحق، ذكرت الوكالة الوطنية السورية (سانا)، نقلاً عن مراسلها الخاص، أن القاعدة الجوية السورية T-4 (تيفور) في محافظة حمص الشرقية، تعرضت لهجوم بالصواريخ، دون استبعاد احتمال تعرض هذه المنشأة لهجوم من قبل القوات الأمريكية أو حليفتها الإسرائيلية، حيث أن البنتاغون  لم يؤكد معلومـات عن توجيه ضربة أمريكية ضد هذا المطار العسكري السوري.

برجاء اذا اعجبك خبر تعلن موافقتها فرنسي أميركي ضد دمشق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الحدث نيوز