جابر: المطلوب إبعـاث “الامل والوفاء” قويا الى المجلس النيابي
جابر: المطلوب إبعـاث “الامل والوفاء” قويا الى المجلس النيابي

جابر: المطلوب إبعـاث “الامل والوفاء” قويا الى المجلس النيابي حسبما ذكر الحدث نيوز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر جابر: المطلوب إبعـاث “الامل والوفاء” قويا الى المجلس النيابي .

صحيفة الوسط - تابع النائب ياسين جابر شؤونا انمائية وخدماتية لمدينة النبطية وبلداتها والتقى لهذه الغاية رؤساء بلديات ومخاتير ووفودا شعبية في منزله في النبطية، كما التقى اللجان الانتخابية لحركة “أمل” في أحياء البياض، السراي وكسار زعتر، وإطلع منهم على ما يقومون به من خلال لقاءاتهم مع الاهالي في أحياء المدينة ودعوتهم للاقتراع للائحة “الامل والوفاء” في 6 ايار القادم.

وزار جابر بلدة صير الغربية وعقد لقاء مع الاهالي تطرق فيه الى الانتخابات النيابية في السادس من ايار، داعيا الاهالي الى “الاقبال بكثافة على صناديق الاقتراع لاختيار مرشحي اللائحة لرفع الحاصل الانتخابي وإحداث فارق في المعادلة السياسية اللبنانية وإيصال تحالف حركة أمل وحزب الله قويا الى المجلس النيابي”.

وذكر: “اننا مستهدفون كلبنانيين من العدو الاسرائيلي الذي باشر باقامة جدار اسمنتي على الحدود مقابل كفركلا والعديسة، بعد تهديدات رئيس اركان العدو الاسرائيلي ما يعني ان اسرائيل ما تزال تضع بيروت وجنوبه في دائرة التصويب والاستهداف الامني والعسكري، ما يعني تعزيز تلاحم مناعة بيروت والمتمثلة بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة”، داعيا الى “الاقتراع لنهج وقضية ومشروع وليس لشخص انما لخط المقاومة ونهجها ولحماية بيروت من الاعتداءات الاسرائيلية”.

وذكر: “ان الانتخابات النيابية ترتدي هذه المرة أهمية كبيرة وخاصة لانها تأتي في وقت تكثر فيه التحديات أمام بيروت والجنوب حيث التهديدات الاسرائيلية ما تزال مستمرة، الانتخابات ليست فقط فرصة للفوز بمقعد نيابي، انما هي لحصاد ما زرعه النائب وما زرعته الكتل السياسية في السابق، اننا نرى ان هناك من يسارع للترشح وهو كان بعيدا في السنوات الماضية عن الجنوب وأهله، ان تحالف الامل والوفاء بين حركة أمل وحزب الله، بين دولة الرئيس بري وسماحة السيد نصرالله حقق الانجازات الكثيرة والكبيرة، ومنها رصـد الجنوب من الاحتلال الاسرائيلي، هذا التحالف استطاع ان يصمد في عدوان 2006 وهو حقق توازن الرعب بين بيروت والعدو الاسرائيلي واصبح بيروت دولة يحسب لها حساب وقادرة ان تدافع عن نفسها بحيث لم يعد العدو الاسرائيلي قادرا على الاعتداء على بيروت ساعة يشاء”.

وتابع: “الأن بفضل التحالف اصبح بيروت بعامة والجنوب بخاصة من اكثر المناطق امانا واستقرارا، هذا التحالف حقق حماية بيروت من الارهاب وطرده من ارضنا والانتصار عليه أبناء هذه المنطقة دفعوا الثمن لحماية بيروت من الارهاب والا لكان هذا الارهاب الأن في شوارع بيروت وفي بلداته يعيث قتلا واجراما كما يحصل في سوريا”.

وذكر: “المطلوب في المرحلة المقبلة ان نرسل هذا التحالف الامل والوفاء، قويا الى المجلس النيابي، لانه يجب ان نفكر ماذا سيحصل بعد الانتخابات النيابية، هناك انتخاب رئاسة المجلس النيابي، وتشكيل حكومة جديدة، يجب ان يكون هناك قوة لدى هذا التحالف حتى يستطيع أن يمثلكم ويتكلم باسمكم بشكل قوي، من هنا أهمية الاقبال على الانتخابات، ونتمنى عليكم ان لا يبقى أحد في منزله، لان لكل واحد أهمية كبيرة لصوته، هناك فرق بين الانتخابات الماضية والانتخابات التي ستجرى في 6 ايار، فعندما تصوتون لمرشح في النبطية انما فعليا تصوتون لمرشح في مرجعيون، من هنا أهمية الالتزام بلائحة الامل والوفاء في دائرة الجنوب الثالثة التي تضم تنوعا طائفيا أقتراعكم يجب ان يكون للخيار الذي إخترتموه، وان شاء الله هذا الخيار هو الذي سيفوز وسيصل الى المجلس النيابي بقوة، مع تحالف قوي يستطيع ان يحرز فارقا في السياسة اللبنانية، كما أحدث هذا التحالف فارقا في مقاومة الاحتلال الاسرائيلي عندما إستطاعت العين ان تقاوم المخرز”.

وختم جابر: “ان لائحتنا هي الامل والوفاء، لانه لدينا أمل بالمستقبل، ولاننا الاوفياء لارواح الشهداء الذين سقطوا على طريق التحرير ومحاربة الارهاب، هذه الدماء حققت الانجازات ويجب ان نحافظ عليها وان نكون أوفياء لها، أهلنا في النبطية سيكونون يدا واحدة وصفا واحدا لنصل الى المجلس النيابي يدا واحدة وصفا واحدا. متماسكون في المعادلة السياسية اللبنانية”، ودعا الى “منح الثقة في 6 ايار للائحة الامل والوفاء التي تجسد هذا التحالف بين حركة أمل وحزب الله، وهذه اللائحة وهذا التحالف هو في خدمتكم وسيعمل لاجلكم، وان شاء الله نلتقي في 7 ايار للاحتفال بتحقيق أنتصار حـديث للبنان والجنوب”.

برجاء اذا اعجبك خبر جابر: المطلوب إبعـاث “الامل والوفاء” قويا الى المجلس النيابي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الحدث نيوز