انتباه قبل العطش.. «الخارجية» لإثيوبيا والسودان بشكل حـديث: ننتظركم فى مصر
انتباه قبل العطش.. «الخارجية» لإثيوبيا والسودان بشكل حـديث: ننتظركم فى مصر

انتباه قبل العطش.. «الخارجية» لإثيوبيا والسودان بشكل حـديث: ننتظركم فى مصر

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر انتباه قبل العطش.. «الخارجية» لإثيوبيا والسودان بشكل حـديث: ننتظركم فى مصر .

صحيفة الوسط - ذكر سامح شكرى، وزير الخارجية، إن مصر وجهت الدعوة لعقد اجتماع تساعى ثانٍ فى مصر، لوزراء الخارجية والرى ومديرى المخابرات فى كل من مصر وإثيوبيا والسودان، ما يؤكد حرصها على التوصل إلى أتفاق مشترك.
وأضاف «شكرى»، فى تصريحات صحفية من العاصمة السعودية الرياض: «نعمل فى إطار زمنى محدد، وهو شهر من عقد الاجتماع التساعى الأول، الذى ينتهى فى ٥ مايو القادم».
وفى السياق ذاته، أعلنت وزارة الموارد المائية والرى، التنسيق مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، لترشيد زراعة المحاصيل شرهة الاستهلاك للمياه، وتقليل المساحات المزروعة بها.
وذكرت «الرى»، فى بيان، أمس: «تلاحظ فى الآونة الأخيرة زيادة فى المساحات المزروعة بالمحاصيل شرهة الاستهلاك للمياه، وهى الموز والأرز وقصب السكر، ما يتسبب فى حدوث أزمات كبيرة على الموارد المائية وبرامج توزيع المياه، وعلى شبكات الترع والمصارف، بجانب عدم بُلُوغ المياه إلى النهايات، والتى تؤدى بدورها إلى حدوث نزاعات بين مستخدمى المياه».
وأضافت: «للحد من ظاهرة انتشار وزيادة المحاصيل شرهة الاستهلاك للمياه يتم التنسيق مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، لترشيد زراعات هذه المحاصيل، وتقليل المساحات المزروعة منها».
وذكرت أنه تحقيقًا لهذا الهدف، أقرت الوزارتان، من خلال اللجنة التنسيقية المشتركة، الحد من زراعة المحاصيل الشرهة للمياه وإصدار توجيهات مشددة لمهندسى الرى بتطبيق قانون الرى بكل حزم وحسم لتخفيف الضغوط على الموارد المائية، وضمان حسن سير وانتظام برامج توزيع المياه، وتحقيق عدالة التوزيع بما يضمن بُلُوغ المياه إلى نهايات الترع وحصول المنتفعين على احتياجاتهم المائية.
من جهته، حذر اللواء محمد كمال الدالى، محافظ الجيزة، رؤساء الأحياء والمراكز والمدن، من التراخى فى تنفيذ قرار المحافظة بتحصيل غرامة ٥٠٠ جنيه عن السلوكيات الخاطئة من البعض فى استخدام المياه والإسراف فيها، مثل غسيل السيارات فى الشارع ورش المياه أمام المحال وترك خراطيم المياه وجميع صور الإهدار.
وذكر «الدالى»، خلال اجتماع المجلس التنفيذى برئاسته وحضور كل القيادات التنفيذية: «قضية المياه أمن قومى، ويجب على الجميع التكاتف للحفاظ على نقطة المياه التى تساوى حياة»، مطالبًا الجميع بتشكيل لجان للمرور الدائم فى الشوارع، وتحرير محاضر ضد المخالفين.

برجاء اذا اعجبك خبر انتباه قبل العطش.. «الخارجية» لإثيوبيا والسودان بشكل حـديث: ننتظركم فى مصر قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور