«بورصة وول ستريت جورنال»يؤكد أن وزير الدفاع الأمريكي ألغى هجوما ضد دمشق ليلة الخميس
«بورصة وول ستريت جورنال»يؤكد أن وزير الدفاع الأمريكي ألغى هجوما ضد دمشق ليلة الخميس

«بورصة وول ستريت جورنال»يؤكد أن وزير الدفاع الأمريكي ألغى هجوما ضد دمشق ليلة الخميس حسبما ذكر الموجز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «بورصة وول ستريت جورنال»يؤكد أن وزير الدفاع الأمريكي ألغى هجوما ضد دمشق ليلة الخميس .

صحيفة الوسط - ذكر مسئولون بالبيت الأبيض، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، طلب أن يشمل الهجوم على سوريا القوات الروسية والإيرانية.

 

وأثبت المسئولون أن ترامب «غير راض» عن الخيارات العسكرية التي قدمها له العسكريون بخـصـوص الضربة ضد سوريا، حسب صحيفة وول ستريت جورنال.

 

وذكر مسئول بالبيت الأبيض، إن ترامب وخلال اجتماعه بوزير الدفاع الأمريكي، ضغط لأجل أقتحام شرس لا يجـازى النظام السوري فحسب، بل رعاته الروس والإيرانيين.

 

ويريد الرئيس الأمريكي، أن تدفع روسيا ثمن دعمها للنظام السوري، وطالب ترامب وزير دفاعه بتوسيع حدود الهجوم.

 

لكن ماتيس قلق؛ لأن الإدارة الأمريكية تفتقر إلى أية إستراتيجية في سوريا، كما أن الضربات العسكرية قد تؤدي إلى صدام مع روسيا وإيران.

 

وقد كانت لدى البنتاجون «فرصتان» للهجوم على سوريا، للرد على مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية لكن ماتيس ألغى الهجوم، حسب مصادر بوزارة الدفاع.

 

وبحسب الصحيفة، كان مخططا أن يكون الهجوم ليلة الخميس السابق، لكن وزير الدفاع جيمس ماتيس ألغى الأمر مخافة المخاطرة بتصعيد مع روسيا.

 

تمثل سوريا ساحة حرب معقدة، لما بها من قوات أجنبية متنافسة، وتعتبر الاختبار الأصعب بالنسبة لترامب كقائد أعلى للقوات المسلحة الأمريكية.

 

وقبل عام واحد أمر ترامب بتنفيذ الولايات المتحـدة الأمـريكية وحدها لضربة عسكرية ضد مطار سوري ردا على أقتحام كيميائي.

 

لكن هذه المرة يحاول الرئيس الأمريكي تَصْحِيح ائتلاف دولي يسهم في العملية العسكرية، وهو السيناريو الذي ذكر خبراء ومسئولون إنه يتطلب دقة في الوقت الذي يواجه فيه ترامب البنتاجون الذين يشككون فيما دعا إليه.

 

ويركز ترامب حاليا على المسألة السورية، ويجمع من إدارته أفضل الردود والحلول حول الأمر، حتى أعضاء الفريق القانوني الذين يدافعون عنه في «تحقيق روسيا».

 

كما طلب الرئيس الأمريكي مواد إعلامية حول صور لأطفال يخرجون فقاعات رغوية من أفواههم، وعليهم أعراض تسمم بأسلحة كيميائية.

 

يريد مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، جون بولتون، والذي قضى في وظيفته الأسبوع الأول، هجوما مدمرا يعطل الحكومة السورية، والبنية التحتية، وذلك طبقا لمصدر على علم بطريقة تفكير جون بولتون.

 

ولا يريد بولتون ضربة كتلك التي نفذت عام 2017 ضد مطار عسكري.

 

وكان من المتوقع أن يلتقي فريق الأمن القومي للرئيس ترامب بعد ظهر أمس الجمعة لمناقشة كافة الخيارات حول هذا الشأن.

برجاء اذا اعجبك خبر «بورصة وول ستريت جورنال»يؤكد أن وزير الدفاع الأمريكي ألغى هجوما ضد دمشق ليلة الخميس قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الموجز