تيريزا ماي: لم يكن هناك بديل عن استخدام القوة لردع النظام السوري
تيريزا ماي: لم يكن هناك بديل عن استخدام القوة لردع النظام السوري

تيريزا ماي: لم يكن هناك بديل عن استخدام القوة لردع النظام السوري حسبما ذكر النيلين ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر تيريزا ماي: لم يكن هناك بديل عن استخدام القوة لردع النظام السوري .

صحيفة الوسط - ذكرت تيريزا ماي، رئيس وزراء المملكة المتحدة، السبت إنه لم يكن هناك بديل لاستخدام القوة لردع النظام السوري

وأضافت في كلمة متلفزة، أنه بعد استخدام روسيا الفيتو، حول قرار بخـصـوص سوريا لم يكن هناك بديل عن استخدام القوة ضد النظام السوري.

وفي كلمتها، أرجعت ماي أهمية الضربة الجوية مع الحلفاء بقولها “لا يمكن أن نسمح بتآكل النظام الدولي”، مشددة على أن النظام السوري هو المسؤول عن ضـرب المدنيين في دوما (بالغوطة الشرقية) بالسلاح الكيماوي.
وأثبتت أنه كان لابد من ردع النظام السوري، موضحة أن ما يحدث الآن (تقصد العملية العسكرية) ليس مقصودا به تغيير النظام السوري، ولكن الحد من قدرته على استخدام الأسلحة الكيمياوية

ووصفت رئيس وزراء المملكة المتحدة، ما يحدث للنظام السوري الآن بأنه “مؤشر مهمة”

وفي وقت سابق الأن، أمر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في كلمة متلفزة قوات بلاده بتوجيه ضربة عسكرية ضد رؤية لنظام بشار الأسد، ردا على استخدامه السلاح الكيمياوي في سوريا، بحسب وسائل صحف إمريكية.

وأثبت أن هذه الأهداف تحوى أسلحة كيمياوية، مشيرا إلى أن هذا الردع من المصلحة القومية للولايات المتحدة الأمريكية.

وأظهر عن أن الرد الأمريكي بالتنسيق مع باريس وبريطانيا ويشمل الجوانب العسكرية والاقتصادية والدبلوماسية حتي يتوقف النظام السوري، دون معلومـات أضـخم.

فيما أعلن مَبْعَث سوري رسمي، السبت، عن بدء تنفيذ واشنطن لضربة عسكرية أمريكية بالتعاون مع باريس وبريطانيا

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” التابعة لنظام بشار الأسد، إن هناك “عدوانا أمريكيا بالتعاون مع باريس و المملكة المتحدة على سوريا”.

وقتل 78 مدنيًا على الأقل وأصيب المئات، السبت السابق، جراء أقتحام كيميائي نفذه النظام السوري على مدينة دوما، في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

الأناضول

برجاء اذا اعجبك خبر تيريزا ماي: لم يكن هناك بديل عن استخدام القوة لردع النظام السوري قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : النيلين