دونالد ترامب يتحدث عن مستقبل العلاقات مع موسكو بعد العدوان على دمشق
دونالد ترامب يتحدث عن مستقبل العلاقات مع موسكو بعد العدوان على دمشق

دونالد ترامب يتحدث عن مستقبل العلاقات مع موسكو بعد العدوان على دمشق حسبما ذكر RT Arabic (روسيا اليوم) ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر دونالد ترامب يتحدث عن مستقبل العلاقات مع موسكو بعد العدوان على دمشق .

صحيفة الوسط - ذكر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إنه لا يستبعد إقامة بلاده علاقات طبيعية مع روسيا وحتى مع إيران في المستقبل، لكنه لم يستثن أن ذلك قد لا يتم، بعد العدوان على سوريا.

وذكر ترامب في خطابه الذي أعلن فيه صباح الأن بدء ضربات عسكرية على سوريا: "على روسيا أن تقرر ما إذا كانت ستستمر في هذا المسار المظلم أم أنها ستنضم إلى الدول المتحضرة كقوى للاستقرار والسلام. وأتمنى في يوم من الأيام أن نتفق مع روسيا وربما مع إيران، ولكن ربما هذا لن يحدث".

وأضاف ترامب عن سبب توجيهه بشن الضربات على سوريا: "السبت السابق، استخدم نظام الأسد الأسلحة الكيميائية مرة أخرى لقتل المدنيين الأبرياء، هذه المرة في مدينة دوما بالقرب من العاصمة السورية. وقد كانت مجزرة واسعة النطاق من قبل هذا النظام الرهيب... هذه ليست أفعال شخص، وقد توحدت الدول المتحضرة الأن لوقف استخدام الأسلحة الكيميائية".

وتابع: "أمرت القوات المسلحة الأمريكية بإطلاق ضربات عالية الدقة ضد رؤية مرتبطة بالأسلحة الكيميائية للديكتاتور السوري بشار الأسد".

وأشار ترامب إلى أن مثل هذه العمليات العسكرية يمكن أن تستمر لأمد طويل من قبل التحالف الدولي، "حتى يتوقف النظام السوري عن استخدام المواد الكيميائية المحظورة".

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا هجوما على سوريا صباح الأن السبت، حيث سقطت عشرات الصواريخ على مناطق عدة في محافظتي دمشق وحمص.

المصدر: نوفوستي

أحمد باديان

برجاء اذا اعجبك خبر دونالد ترامب يتحدث عن مستقبل العلاقات مع موسكو بعد العدوان على دمشق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)