الجينات تجيب يؤكد أن هل يفضل الشباب الشقراوات؟
الجينات تجيب يؤكد أن هل يفضل الشباب الشقراوات؟

الجينات تجيب يؤكد أن هل يفضل الشباب الشقراوات؟ حسبما ذكر النيلين ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر الجينات تجيب يؤكد أن هل يفضل الشباب الشقراوات؟ .

صحيفة الوسط - طالما تغنى الشعراء والمطربون بجمال الفتيات الشقراوات وجاذبيتهن مقارنة بغيرهن، لكن هل لهذا التفضيل أصل علمي، أو بالأحرى جيني؟

طبقا للعلم الحديث، فإن أكبر أبحاث على الإطلاق أجريت على الجينات المسؤولة عن لون الشعر، أثبتت أن نسبة الفتيات الشقراوات تزيد 20 بالمئة عن الشباب ذوي الشعر الأشقر، حسبما أثبتت صحيفة “تلغراف” البريطانية.

وهذا يعني أنه مع تطور الجنس البشري، كانت الفتاة الشقراء أضـخم نجاحا في نقل جيناتها إلى الأجيال التالية، مما يؤكد أنها أضـخم جاذبية بالنسبة للرجال على مر العصور.

وتوصل فريق من الباحثين في “كينجز كوليدج” في العاصمة البريطانية المملكة المتحدة، إلى نحو 100 جين حـديث تلعب دورا محوريا في تحديد لون الشعر، وحاولوا الربط بين جينات تجعل الفتيات شقراوات وأخرى مرتبطة بالحالة الصحية لهن.

كما حاول الفريق أيضا إيجاد أي رابط بين “جينات الشعر الأشقر” والكروموسوم “X” المسؤول عن تحديد الجنس ودرجة الأنوثة لدى الفتيات، لكنهم لم يتوصلوا لشيء.

ويعني هذا أن تفضيل الشباب للنساء الشقراوات على مر التاريخ، لا يرتبط بأي عوامل أخرى، وبعبارة أخرى، كان الشباب أضـخم رغبة في أن يرتبطوا بالشقراوات فقط بسبب مظهرهن.

سكاي نيوز

برجاء اذا اعجبك خبر الجينات تجيب يؤكد أن هل يفضل الشباب الشقراوات؟ قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : النيلين