ضابط إسرائيلي: هذا ما تخشاه تل أبيب في ذكرى النكبة
ضابط إسرائيلي: هذا ما تخشاه تل أبيب في ذكرى النكبة

ضابط إسرائيلي: هذا ما تخشاه تل أبيب في ذكرى النكبة حسبما ذكر دنيا الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر ضابط إسرائيلي: هذا ما تخشاه تل أبيب في ذكرى النكبة .

صحيفة الوسط - رام الله - صحيفة الوسط
ذكر ضابط رفيع المستوى في جيش الاحتلال، إن تل أبيب تخشى أن يتطور الحراك الشعبي في غزة، وتخرج مئات الآلاف في ذكرى النكبة من قطاع غزة والضفة الغربية ولبنان، منتصف الشهر القادم، خاصة في ظل سخونة الأوضاع على الجبهة الشمالية.

ووفق ما نقل صحيفة (ماكور ريشون) العبري، عن الضابط الذي لم يسمه، فإن مصر تحاول دعوة حركة حركة حماس الفلسطينية للقاهرة لاحتواء الوضع من قبل أن ينطلق الحراك.

وأضاف الضابط: "رئيس المكتب السياسي لحماس إسماعيل هنية، ورئيس الحركة في غزة يحيى السنوار، رفضا الذهاب للقاهرة، للقاء رئيس المخابرات المصري".

وأشار إلى أن حركة حماس الفلسطينية الآن تمتلك ورقة قوة كبيرة في مواجهة تل أبيب، وهى تُجهز لذكرى يوم النكبة، وأنه من الواضح أن حركة حماس الفلسطينية في غزة، التي لم ترسل هنية والسنوار للقاهرة، لا تريد أن تَمَكُّث الحراك، بل ستستمر فيه لفرض معادلة على تل أبيب.

وأثبت الضابط الإسرائيلي، أن جيش الاحتلال لا يستطيع الاستمرار في حالة الاستنزاف على حدود غزة، متابعاً: "هناك المئات من الجنود، لم يقضوا عيد الفصح مع أهاليهم، بسبب الوضع الساخن هناك، بالإضافة إلى أن ذلك يؤثر على تمرينات الجيش واستعداداته القتالية في ظل سخونة الجبهة الشمالية".

برجاء اذا اعجبك خبر ضابط إسرائيلي: هذا ما تخشاه تل أبيب في ذكرى النكبة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : دنيا الوطن