معتز عبد الفتاح: طهران لا تكتفي بدورها كدولة.. وتريد أن تكتسح المنطقة
معتز عبد الفتاح: طهران لا تكتفي بدورها كدولة.. وتريد أن تكتسح المنطقة

معتز عبد الفتاح: طهران لا تكتفي بدورها كدولة.. وتريد أن تكتسح المنطقة

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر معتز عبد الفتاح: طهران لا تكتفي بدورها كدولة.. وتريد أن تكتسح المنطقة .

صحيفة الوسط - ذكر الدكتور معتز عبد الفتاح، أستاذ العلوم السياسية بجامعة مصر، إن "مصر تُنفق في العام الواحد 4 ونصف مليار دولار على تسليح الجيش، بينما تُنفق إيران 13 مليار دولار، وإسرائيل 18 مليار دولار، وتركيا 15 مليار دولار، والسعودية 50 مليار دولار، والإمارات 22 مليار دولار".

أضاف عبد الفتاح، خلال تقديمه برنامج "الطريق إلى الاتحادية"، عبر فضائية "أون لايف"، مساء الثلاثاء، "الناس اللي بتقول إحنا ليه بنجيب الأسلحة دي كلها والطائرات والحاملات دي، يا جماعة إحنا في منطقة مليانة وحوش، إحنا مش بنعمل حاجة استثنائية، إحنا يدوب بنجاريهم عشان منبقاش الأضعف في منطقة إن مكنتش فيها قوي هتاخد فوق دماغك وتضيع منك مصالحك"، مؤكدًا أن "إيران لا تكتفي بدورها كدولة.. وتريد أن تكتسح المنطقة".

وأشار أن النظام السياسي الإيراني، يتكون من "المرشد العام"، وهو أعلى سلطة ومقام في الدولة، وصاحب القرار الفعلي، يملك سلطات مطلقة تمنحه الفصل في كل شؤون الدولة، و"رئيس الجمهورية"، وهو أعلى سلطة في الدولة بعد المرشد، وينتخب لفترتين كحد أكبر، وقت الواحدة أربعة أعوام، ويتبع في معظم صلاحياته للمرشد الأعلى، و"مجلس الشورى"، وهو مجلس تشريعي ورقابي يتألف من 290 مقعدًا، ومدة دورته البرلمانية أربعة أعوام، و"مجلس الخبراء"، وهو هيئة دينية تأسست عام 1982، تتركب من من 88 عضوا يتم انتخابهم لمدة ثماني سنوات، ويتولى المجلس اختيار المرشد الأعلى وتحديد صلاحياته، و"مجلس صيانة صحيفة الوسط"، ويتألف من 12 عضوًا، هم ستة علماء كبار يعينهم المرشد الأعلى وستة من القضاة، ويقوم بمراقبة مطابقة القوانين والقرارات والمرشحين للدستور.

برجاء اذا اعجبك خبر معتز عبد الفتاح: طهران لا تكتفي بدورها كدولة.. وتريد أن تكتسح المنطقة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن