بعد حملات مقاطعة «ذا فويس كيدز».. مواهب مستبعدة تدافع عنه
بعد حملات مقاطعة «ذا فويس كيدز».. مواهب مستبعدة تدافع عنه

بعد حملات مقاطعة «ذا فويس كيدز».. مواهب مستبعدة تدافع عنه حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بعد حملات مقاطعة «ذا فويس كيدز».. مواهب مستبعدة تدافع عنه .

صحيفة الوسط - ملخص

واجهت لجنة تحكيم برنامج «ذا فويس كيدز» عاصفة من الهجوم العربي وخاصة من سوريين بعد حلقة المواجهة الأخيرة نتيجة استبعاد مواهب يراها بعض من جمهور البرنامج جيدة وأفضل من تلك التي اختارتها لجنة التحكيم - نانسي عجرم وكاظم الساهر وتامر حسني- لخوض المرحلة التالية، وكان الهجوم منصبا على العراقي كاظم الساهر بعد استبعاده المصرية جنة الجندي، وأيضًا على اللبنانية نانسي عجرم بعد استبعادها عددا من المواهب السورية وعلى رأسهم الطفل يائيل القاسم، والمصري تامر حسني عندما استبعد خالد الفايد، ووصل الأمر إلى أن دعا البعض إلى مقاطعة البرنامج، ولكن كانت المفاجأة بدعم هذه المواهب لاختيارات نجومهم.

واجهت لجنة تحكيم برنامج «ذا فويس كيدز» عاصفة من الهجوم العربي وخاصة من سوريين بعد حلقة المواجهة الأخيرة نتيجة استبعاد مواهب يراها بعض من جمهور البرنامج جيدة وأفضل من تلك التي اختارتها لجنة التحكيم - نانسي عجرم وكاظم الساهر وتامر حسني- لخوض المرحلة التالية، وكان الهجوم منصبا على العراقي كاظم الساهر بعد استبعاده المصرية جنة الجندي، وأيضًا على اللبنانية نانسي عجرم بعد استبعادها عددا من المواهب السورية وعلى رأسهم الطفل يائيل القاسم، والمصري تامر حسني عندما استبعد خالد الفايد، ووصل الأمر إلى أن دعا البعض إلى مقاطعة البرنامج، ولكن كانت المفاجأة بدعم هذه المواهب لاختيارات نجومهم.

ويرصد صحيفة «التحرير» الإخباري، ردود أفعال هؤلاء «الفنانين الصغار» بعد استبعادهم من البرنامج، وحرصهم على تحضير الشكر إلى لجنة التحكيم، وهو ما كان بمثابة رد قاسٍ على حملات المقاطعة الموجهة إلى البرنامج خلال الأيام الماضية.

- جنة الجندي

وهي متسابقة مصرية كانت ضمن فريق كاظم الساهر، فقد أطلت على محبيها وجمهورها من خلال بث مباشرة أجرته عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «facebook»، شرحت فيه المشكلات التي أدت إلى مغادرتها البرنامج في المرحلة الثانية، وأثبتت أنها لم تحزن إِفْرَاجًا على قرار استبعادها، وأن مشاركتها في البرنامج ما هي إلا خطوة في بداية مشوارها الفني، موضحة أن مشاركتها في " ذا فويس كيدز» مكسب كبير لها.

ودافعت جنة عن مدربها، قائلة إنه أجبر على التخلي عنها، لأن تامر حسني كان قد سبقه إلى اختيار أشرقت، وشاءت المصادفة أن تكون كلتاهما من الجنسية المصرية، وهذا الأمر تسبب بإحراجه؛ لأنهما كصوتين يمثلان مصر في نفس البرنامج، ومصر يجب أن تمثّل بصوت واحد، فوجد كاظم نفسه مضطرا لاستبعادها، وشددت على شعورها بالفخر لأنه كان مدربها، مشيرة إلى أنه وعدها بتقديم أغنية معها.

- يائيل القاسم

هو سوري الجنسية تمكن من الوصول إلى مرحلة المواجهة المباشرة في فريق نانسي عجرم، وتسبب خروجه في أقتحام سوري حاد على المطربة اللبنانية وعلى البرنامج أيضا، واتهم فنانون سوريون البرنامج خلال تلك الحملة بإدخال السياسة صحيفة الوسط، ولكن يائيل كان له رأيًا آخر نشره عبر صفحته الشخصية بموقع «إنستجرام»، وذكر: «شكرا للفنانة نانسي اتعلمت كتير أشياء منها، وشو ما صار رح حبها، لا تزعلوا هي بداية مش نهاية، أنا بحبكن كلكن، شكرا على دعمكم وتشجيعكم».

وتألق يائيل في غناء أغنية «خلصت الحكاية» للمطرب آدم، في مرحلة المواجهة الأخيرة، لدرجة أنه أبكى مدربته لقوة إحساسه وأدائه الصوت على المسرح، ولكنها في النهاية استبعدته.

- خالد الفايد

عضو لجنة تحكيم «ذا فويس كيدز» تامر حسني كان أول من تعرض لهجوم حاد خلال الموسم الثاني بعد استبعاده الموهوب المصري خالد الفايد، في مرحلة المواجهة، ولكن الفايد حرص على الظهور في بث مباشر أجراه من خلال صفحته الشخصية بموقع «facebook»، ونفى أن يكون منزعجًا من مدربه لاستبعاده، رافضًا التعليق على الكلام الذي قيل عن إنه لو انضم إلى فريق الفنانة نانسي عجرم منذ البداية كان سيصل إلى النهائيات.

وبرر الفايد سبب غنائه بطريقة سيئة في مرحلة المواجهة بشكل أدى إلى استبعاده من المنافسة، بقوله: «إنّني لم أكن خائفا في مرحلة المواجهة، بل كنت أعاني من جفاف في الحلق وحرارتي كانت مرتفعة، سخونة شديدة وكاظم لاحظ ذلك... ما كنتش متوتّر أصلا».

- أحمد السيسي

تعرض تامر حسني لهجوم شديد أيضا  الموسم الأول من «ذا فويس كيدز» بعد استبعاده الموهبة المصرية أحمد السيسي، الذي تألق في مرحلتي الصوت وبس والمواجهة، رغم قول نجم الجيل عن الطفل إنه موهبة جيدة له حضوره على المسرح وكاريزما خاصة تجعل منه مشروعي فنان ومطرب متكاملين، ولكن الاختيار دائما للأفضل.

وفي مارس ٢٠١٦ كان أول ظهور إعلامي للموهبة المصرية بعد انتهاء البرنامج، وذلك مع الإعلامية منى الشاذلى، في برنامج «معكم»، المذاع على قناة «سي بي سي»، وذكر خلال اللقاء: «أنا مش زعلان من تامر عشان مخترنيش، وهو وعدني بكليب وده حصل، وهو كرمني عشان المفروض إن اللي يفوز باللقب لبناني.. كل المصريين خرجوا ماعدا بنت إسكندرنية.. المصرية مش هتفوز عشان اللقب لازم يبقى لبناني».

 

برجاء اذا اعجبك خبر بعد حملات مقاطعة «ذا فويس كيدز».. مواهب مستبعدة تدافع عنه قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري