إعلان الفائزين بجائزة آدم حنين لفن النحت صباح الغد بالهناجر
إعلان الفائزين بجائزة آدم حنين لفن النحت صباح الغد بالهناجر

إعلان الفائزين بجائزة آدم حنين لفن النحت صباح الغد بالهناجر حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر إعلان الفائزين بجائزة آدم حنين لفن النحت صباح الغد بالهناجر .

صحيفة الوسط - يفتتح في الساعة السادسة من مساء غد، في قاعة آدم حنين بمركز الهناجر للفنون بدار الأوبرا، معرض الأعمال المشاركة في الدورة الثانية من جائزة آدم حنين لفن النحت لهذا العام، والتي اختارتها لجنة الجائزة لتخطيها المرحلة الأولى من التصفيات؛ حيث يسهم في المسابقة هذا العام 35 نحاتًا شابًا ممن تقل أعمارهم عن 35 عامًا، تم تصفيتهم من 70 فنانًا تقدموا للمسابقة، ويصاحب تتويج المعرض إعلان أسماء الفائزين بالجائزة من بينهم، حيث تبلغ قيمة الجائزة الأولى خمسين ألف جنيه مصري، في حين يحصل الفائز بالجائزة الثانية على منحة للإقامة والعمل لمدة أسبوعين بأتيليه الفنان آدم حنين للعمل تحت إشرافه، ويستمر المعرض حتى يوم 14 إبريل القادم.

وذكر آدم حنين رئيس المؤسسة: «إن المسابقة تستهدف مراحل التعليم قبل الجامعي وتأتي ضمن أدوار متعددة تبنتها المؤسسة، من أجل نشر قيم الإبداع في ربوع مصر».

كانت الدورة الأولى للجائزة قد أطلقت في أكتوبر 2016، وتقدم إليها خمسون فنانة وفنانا، وقامت لجنة شئون الجائزة باختيار الأعمال التي تخطت المرحلة الأولى من التصفيات، والتي بلغ عددها عشرين عملاً من بينهم أعمال نحتية لثلاثة فنانين من العالم العربي، من: بغداد، وتونس، والمغرب.

يذكر أن الفنان آدم حنين من مواليد عام 1929، التحق بقسم النحت ثم التصوير بكلية الفنون الجميلة وتخرج في عام 1953، ورُشح بعدها لمنحة لمدة عامين بمرسم الأقصر، كما حصل على جائزة الدولة التقديرية في الفنون عام 1998، وعلى جائزة مبارك عام 2004، وحصد الجائزة الكبرى لبينالي مصر الدولي عام 1992، وشارك في ترميم تمثال أبو الهول بالجيزة، ويقبع تمثاله "حامل القدور" الذي أبدعه عام 1960 في حديقة النحت الدولية بأمريكا، ولا يزال إبداعه حاضرا في مجموع من المعارض الجماعية والفردية علاوة على الجائزة التى أسس لها في فن النحت، تحمل أعماله صبغة تجريدية متأثرة بالتيارات الحداثية التي عايشها في أثناء أسفاره المتعددة وإقامته الطويلة بالخارج، مفضلا العيش بحرية بعيدا عن قيود الوظيفة، تأثر به بعد عودته لمصر جيل كامل من النحاتين الشباب، من خلال "سمبوزيوم أسوان" لفن النحت الذي أسسه في عام 1996 بتكليف من وزير الثقافة الأسبق فاروق حسنى، وهو أول الفعاليات التي تم تخصيصها لهذا المجال الفني في العالم العربي والذي لا يزال مستمرا لوقتنا الحالي، وقد تأثر في أعماله بالفنانين الكبار محمود مختار وأنطون حجار وجمال السجينى.

برجاء اذا اعجبك خبر إعلان الفائزين بجائزة آدم حنين لفن النحت صباح الغد بالهناجر قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري