طارق الشناوي في ذكرى وفاة العندليب: التكنولوجيا الحالية كانت ستزعجه
طارق الشناوي في ذكرى وفاة العندليب: التكنولوجيا الحالية كانت ستزعجه

طارق الشناوي في ذكرى وفاة العندليب: التكنولوجيا الحالية كانت ستزعجه حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر طارق الشناوي في ذكرى وفاة العندليب: التكنولوجيا الحالية كانت ستزعجه .

صحيفة الوسط - تصور الناقد الفنى طارق الشناوى، أن العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ كان لينزعج من كثرة المكالمات والرسائل من جمهوره -لو عاش بتكنولوجيا العصر الحالى- ولم يكن سيرد عليها، وأيضًا لن يعجب بالتجاوزات فى النقد، والتى هى إحدى مساوئ التكنولوجيا الحديثة.

وذكر الشناوى، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "يلا أونلاين" المذاع على إذاعة "نغم أف أم"، ردا على سؤال حول تصوره لتعامل عبد الحليم حافظ مع التكنولوجيا الحديثة، بمناسبة ذكرى رحيله، إن العندليب الأسمر كان سيسبق التكنولوجيا الحالية، إذ تتميز شخصيته بالبحث عن استخدام الحديث والتجديد فى عمله، مضيفا: "حتى ولو كانت ثقافته فى التكنولوجيا قليلة كان سيستعين بمن يمنحه الثقافة العالية".

ودلل الشناوى على حديثه قائلا إن "حليم" كان عندما يسافر للخارج يقتنى أحدث التكنولوجيا، إذ اشترى تليفون الرد الآلى على المكالمات "الآنسر ماشين"، كما استخدم فى أغنية مؤشر تحت الماء الكمان الكهربى، وكان صحيفة الوسط وقتها.

وعن تأثير التكنولوجيا على الفن، أثبت أن كل وسائل الاتصال مع الجماهير تأثرت بالتكنولوجيا، موضحا أن مراحل تطور الإنسان فى التعامل مع التكنولوجيا الحديثة تبدأ من رصدها ورفض استخدامها، لأن الإنسان عدو ما يجهل، ثم بعدما تجبرنا الأيام التعامل معها نبدأ تعلمها واستخدامها.

ودلل على حديثه أن البعض كان يتراجع فى البداية الكتابة على الكمبيوتر، ويفضل استخدام الورق "الدشت"، ومن بينهم الروائى الكبير أسامة أنور عكاشة، والذى كان يرد بأنه "ينسجم" بالكتابة على الورق، وهو أيضا كان يفضل استخدام ورق الدشت لتعوده عليه ولكن حالياً يستخدم الكمبيوتر.

وعن وضع آراء الموطنين على السوشيال ميديا فى اعتباره عند التعليق على عمل فنى، أثبت الشناوى، أنه لا بد من وضع كل آراء الجمهور على الشغل الفنى فى الاعتبار، وأى تعالٍ عليها خطأ إلا أن البعض يتجاوز فى رأيه، مشيرا إلى أن جمهور المطربين أعنف من جمهور الدراما فى حبه أو كره للفنان، مرجعا ذلك بسبب درجة توحد الجمهور مع الفنان أضخم من الممثل لأن الأخير يقدم أدوارا وليس نفسه.
 

برجاء اذا اعجبك خبر طارق الشناوي في ذكرى وفاة العندليب: التكنولوجيا الحالية كانت ستزعجه قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري