كل ما تريد معرفته عن "الشمول المالى" فى 10 أسئلة
كل ما تريد معرفته عن "الشمول المالى" فى 10 أسئلة

كل ما تريد معرفته عن "الشمول المالى" فى 10 أسئلة حسبما ذكر الموجز ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر كل ما تريد معرفته عن "الشمول المالى" فى 10 أسئلة .

صحيفة الوسط -  

 

يسهم الرئيس عبد الفتاح السيسي، الأن الخميس، فى فاعليات مؤتمر "الشمول المالى، المنعقد بمدينة شرم الشيخ، والذى ينظمه التحالف الدولى للشمول المالى "‎ (Global Policy Forum بالتعاون مع البنك المركزى المصرى خلال الفترة من 13-15 سبتمبر الجارى، بحضور أضخم من 800 مشارك من نحو 95 دولة، لمناقشة أحدث سياسات الشمول المالى وأنشطته على مستوى العالم، حيث يلقى الرئيس كلمة رئيسية امام المشاركين بالمؤتمر.

 

ويعد مفهوم "الشمول المالى" من أهم المفاهيم المرتبطة بتحقيق الأزدهار الاقتصادى للدول، وذلك باتجاه البنوك بمختلف أنحاء العالم للوصول إلى الشرائح المجتمعية التى لا يوجد لها تعاملات بنكية، خاصة الشرائح منخفضة الدخل، عن طريق تحضير خدمات بنكية تتناسب مع احتياجاتهم، وفيما يلى كل ما تريد معرفته عن مفهوم الشمول المالى..

 

1- ماذا يعنى مفهوم "الشمول المالى"؟

هو إتاحة فرص مناسبة لجميع فئات المجتمع، سواء المؤسسات أو الأفراد، لإدارة أموالهم ومدخراتهم بشكل سليم وآمن، عن طريق توفير خدمات مالية مختلفة من خلال القنوات الشرعية (المصارف والبنوك)، بأسعار مناسبة للجميع ويكون سهل الحصول عليها، بما يضمن عدم لجوء الأغلبية للوسائل غير الرسمية التى لا تخضع لأية رقابة وإشراف، والتى من الممكن أن تعرضهم لحالات نصب أو تَحَكُّم عليهم رسوما مبالغا فيها.

 

2-  كيف يمكن تطبيق الشمول المالى على أرض الواقع؟

يحتاج تطبيق "الشمول المالى" توجه عام من الدولة للوصول إلى هذا الهدف، ويستلزم ذلك إجراء دراسات حول الخدمات المالية المتاحة فعليا ومدى تناسبها مع احتياجات مختلف فئات المجتمع، كذلك الخدمات التى يجب تطبيقها مستقبلا.

 

3-  ما هى الجهات المنوط بها تطبيق "الشمول المالى"؟

تعد البنوك المركزية للدول هى الداعم الرئيسى لتطبيق مبدأ "الشمول المالى"، عن طريق وضع قواعد وتشريعات لتيسير إجراءات المعاملات المصرفية بكافة أشكالها، والموافقة على إتاحة خدمات مالية مبسطة مثل استخدام الجوال المحمول فى عمليات الدفع الإلكترونية.

 

4-   كيف يمكن جذب الفئات المستهدفة للتعاملات البنكية؟

تلعب البنوك دورا هاما فى تحقيق مبدأ الشمول المالى، عن طريق جذب الفئات التى لا يوجد لديها تعاملات بنكية، وذلك من خلال ابتكار منتجات مالية جديدة تعتمد على الإدخار والتأمين ووسائل الدفع وليس فقط على الإقراض والتمويل، وتخفيض الرسوم والعمولات غير المبررة المفروضة على العملاء والخدمات المالية غير المناسبة التى تتم مقابل قيام العملاء بدفع عمولات، كذلك مراعاة ظروف العملاء وعدم إثقالهم بالقروض.

 

5- هل يحمى تطبيق "الشمول المالى" من التعرض لحالات نصب أو استغلال؟

يساهم "الشمول المالى" فى حماية المتعاملين مع البنوك والمصارف بمختلف فئاتهم، عن طريق حصول العميل على معاملة عادلة وشفافة وعلى الخدمات والمنتجات المالية بكل سهولة وبتكلفة مناسبة، وتزويد العميل بكل المعلومات اللازمة فى كل مراحل تعامله مع مقدمى الخدمات المالية، وتوفير خدمات استشارية إذا احتاج العميل، والاهتمام بشكاوى العملاء والتعامل معها بكل حيادية، بما يحمى العملاء من التعرض لحالات نصب أو استغلال من الجهات المالية غير الرسمية.

 

6- كيف يمكن توعية الفئات المستهدفة بنظام "الشمول المالى"؟

يجب وضع استراتيجية وطنية لرفع مستويات التعليم والتثقيف المالى للفئات المستهدفة، ورفع الوعى المالى لدى مالكى ومديرى المشروعات المتوسطة والصغيرة، ومراعاة قلة خبرات المستهلكين الجدد فيما يتعلق باستخدام الخدمات المالية، كذلك إِفْرَاج برامج لتوعية المستهلك المالى بكيفية اتخاذ قرارات مالية تلائم احتياجاتهم.

 

7- ما هى خطوات التوسع فى تطبيق "الشمول المالى"؟

يحتاج التوسع فى تطبيق خدمات الشمول المالى لإنشاء شبكة تضم فروع مقدمى الخدمات المالية والاهتمام، وإنشاء مكاتب صغيرة لتمويل المشاريع متناهية الصغر، بجانب زيادة مجموع الصرافات الآلية وتطوير نظم الدفع، كذلك التوسع فى تحضير الخدمات المالية الرقمية، عن طريق الدفع عبر الجوال المحمول، وإنشاء قواعد معلومـات شاملة تتضمن سجلات البيانات الائتمانية التاريخية للأفراد والشركات الصغيرة والمتوسطة.

 

8- إلى أى مدار يساهم "الشمول المالى" فى النهوض بالاقتصاد الوطنى؟

توجد علاقة وثيقة بين "الشمول المالى" وبين الأزدهار الاقتصادى، فمثلا عند توفير وإتاحة تمويل للشركات الصغيرة والمتوسطة يعمل ذلك على دعم الأزدهار الاقتصادى، كما يؤثر الشمول المالى على الجانب الاجتماعى من حيث الاهتمام الأكبر بالفقراء ومحدودى الدخل، والوصول إلى الأفراد والمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، مما دفع الدول إلى السعى لتحقيق الشمول المالى، خاصة وأنه يوجد 2 مليار شخص حول العالم غير متعاملين مع القطاع المالى الرسمى.

 

9-  لما هو مؤتمر "الشمول المالى" المنعقد حاليا بمدينة شرم الشيخ؟

مؤتمر "الشمول المالى" ينظمه التحالف الدولى للشمول المالى "‎ (Global Policy Forum بالتعاون مع البنك المركزى المصرى، خلال الفترة من 13-15 سبتمبر الجارى، و بحضور أضخم من 800 مشارك من نحو 95 دولة.

 

10-  ما هى أهمية استضافة مصر لهذا المؤتمر؟

 

تعد استضافة مصر لمؤتمر الشمول المالى تأكيدا على اتخاذها خطوات جادة فى سبيل تحقيق برنامج الإصلاح الاقتصادى، كذلك تأكيدا على اهتمام مصر بتطبيق مبدأ الشمول المالى.

برجاء اذا اعجبك خبر كل ما تريد معرفته عن "الشمول المالى" فى 10 أسئلة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الموجز