كيف استعدت الإمارات لتطبيق الضريبة الانتقائية الأحد القادم؟
كيف استعدت الإمارات لتطبيق الضريبة الانتقائية الأحد القادم؟

كيف استعدت الإمارات لتطبيق الضريبة الانتقائية الأحد القادم؟ حسبما ذكر عربي 21 ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر كيف استعدت الإمارات لتطبيق الضريبة الانتقائية الأحد القادم؟ .

صحيفة الوسط - أعلنت الهيئة الاتحادية للضرائب بالإمارات، بدء تطبيق الضريبة الانتقائية الأحد القادم بنسبة 50 بالمائة على المشروبات الغازية و100 بالمائة على كل منتجات التبغ ومشروبات الطاقة، والمتوقع أن تدر على الدولة أرباح تصل إلى 1.5 مليار درهم تساوي نحو 408 ملايين دولار خلال الربع الأخير من العام الحالي، وتعادل أضخم من 3 بالمائة من الإنفاق المقرر في الموازنة الاتحادية للعام ذاته، وتحقق أرباح بقيمة تتراوح بين 6 و7 مليارات درهم تساوي نحو 1.5 مليار دولار علي المدار السنوي للموازنة.

واستبقت محال تجزئة وأفراد بدء تطبيق الضريبة الانتقائية، بتخزين كميات من التبغ والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة قبل زيادة سعرها، مطلع الأسبوع القادم.

وذكر المدير العام للهيئة الاتحادية للضرائب خالد البستاني، إن مسؤولية الضريبة الانتقائية ستُطبق على كل من المنتج والمستورد والشخص المخزن سلعا انتقائية لم تخضع للضريبة، إلى جانب أمين المستودع المسؤول عن منطقة محددة في حال لم يقم المنتج أو المستورد بتسديد الضريبة. وفي حال لم تُستوفَ الضريبة ممن يقوم بالنشاطات أعلاه، تقع المسؤولية على كل من يسهم في التهرب من الضريبة.

وفي محاولة لتفويت الفرصة على مَن يكدسون السلع الانتقائية قبل تطبيق الضريبة، أثبت البستاني أن الهيئة تقوم باحتساب متوسط البيع الشهري للسلع الانتقائية عن الاثني عشر شهرا الماضية التي تسبق بداية تشرين الأول/ أكتوبر، وإذا كانت السلع الانتقائية تزيد على متوسط البيع الشهري لمدة شهرين، فإن عليه احتساب الضريبة عن السلع الانتقائية الفائضة التي تزيد على شهرين.

ولفت إلى أنه لا فترة سماح لتسجيل الشركات التي تتعامل مع السلع الانتقائية، وعليها التسجيل لدى الهيئة الاتحادية للضرائب والتصريح عن ما تستورده قبل الأحد القادم، مشيرا إلى أن 250 شركة سجلت لهذه الضريبة التي تشمل سلع الدخان وكل ما يتبعها والمشروبات الغازية والطاقة.

يأتي فرض الضريبة الانتقائية قبل شهرين من موعد بدء تطبيق الضريبة على القيمة المضافة في الرياض بداية كانون الثاني/ يناير 2018، فيما أخذت بقية الدول الخليجية مهلة لاستكمال جاهزيتها حتى بداية عام 2019، وفقا للاتفاق الخليجي الموحد.

وحول إمكانية لجوء المستهلكين لشراء السلع من أسواق دول أجلت تطبيق الضريبة، ما يخلق سوقا سوداء للتبغ والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة في المنطقة، شدد البستاني على أنه لا تأثيرات سلبية أو مخاوف من وجود أسواق سوداء في دول الجوار لا تطبق الضريبة على القيمة المضافة.

وتُعتبر الضرائب الانتقائية غير مباشرة وتهدف إلى الحد من استهلاك سلع معينة، قد تكون كمالية أو غير ضرورية أو مضرة بالصحة، أو سلعا تتجه الحكومات للحد من استهلاكها.

برجاء اذا اعجبك خبر كيف استعدت الإمارات لتطبيق الضريبة الانتقائية الأحد القادم؟ قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : عربي 21