«النقد العربي»يؤكد أن 17 مليون مشروع صغير بالمنطقة العربية تتلقي صعوبات تمويلية
«النقد العربي»يؤكد أن 17 مليون مشروع صغير بالمنطقة العربية تتلقي صعوبات تمويلية

«النقد العربي»يؤكد أن 17 مليون مشروع صغير بالمنطقة العربية تتلقي صعوبات تمويلية

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «النقد العربي»يؤكد أن 17 مليون مشروع صغير بالمنطقة العربية تتلقي صعوبات تمويلية .

صحيفة الوسط - أثبت عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، رئيس مجلس حكومة صندوق النقد العربي، أن البطالة تمثل التحدي الأهم والأصعب لصانعي السياسات الاقتصادية في الدول العربية، مع زيادة معدلاتها في المنطقة لنحو 29 في المائة بين الشباب، و44 في المائة بين الشابات العربيات؛ وفقًا لأحدث الإحصاءات.

وذكر الحميدي - فى كلمته الأن الثلاثاء خلال مؤتمر «الازدهار للجميع... تعزيز فرص الشغل والنمو الشامل في العالم العربي» المنعقد في مراكش بالمغرب- إن المنطقة المزيد إلى خلق عشرات الملايين من فرص الشغل خلال السنوات العشر المقبلة، للمحافظة على مستويات التشغيل الحالية، موضحا أن 3 محاور متاحة لمواجهة تحديات الأزدهار الشامل فى المنطقة العربية تقوم على أساس مواصلة وتعزيز جهود التنمية الاقتصادية.

وأثبت الحميدي، أهمية الشغل تعزيز إِنْتِعاش المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى العالم العربى، وتعزيز فرص الوصول إلى التمويل والخدمات المالية المناسبة، مشددًا على أن فرصا واعدة لمواجهة تحدى البطالة فى المنطقة؛ خاصة أن نصف سكانها من دون سن الـ25.

وأوصى مدير صندوق النقد العربي، بضرورة مواصلة جهود السلطات لرعاية الابتكار لدى الشباب ودعم رواد الأعمال مع الاستغلال الأمثل للتكنولوجيا للوصول للخدمات المالية، قائلة: "إن تقليص الهوة بين الشباب والنساء فى التنمية الاقتصادية في الدول العربية سيؤثر خلال السنوات العشرة القادمة لتحقيق أستطلاع ملموسة، ومن المتوقع أن تضيف نسبة تتجاوز 0 في المائة من إجمالي الناتج المحلى العربي.

ولفت إلى وجود ما بين 16 و17 مليونًا مشروع متناهي الصغر وصغير في المنطقة العربية يجدون صعوبة فى الوصول إلى مصادر التمويل والوصول إلى الخدمات المالية الرسمية، مؤكدًا أنَّ صندوق النقد العربي يُؤْمِن بأهمية دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة في العالم العربي من خلال إِفْرَاج تسهيلات ومبادرات لتوفير المساعدات المالية والفنية لهذه المشروعات من بينها المبادرة التى أطلقها من مدينة شرم الشيخ في العام السابق.

وأثبت أهمية دور الفتاة في تعزيز الأزدهار الشامل في المنطقة العربية، مشيرًا إلى فرص المؤسسات المصرفية العربية الكبيرة، للمساهمة في تحقيق الأزدهار الشامل في العالم العربى.

برجاء اذا اعجبك خبر «النقد العربي»يؤكد أن 17 مليون مشروع صغير بالمنطقة العربية تتلقي صعوبات تمويلية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور