«قابيل»يؤكد أن الاستثمارات الرياض في مصر تصل لـ6.1 مليار دولار
«قابيل»يؤكد أن الاستثمارات الرياض في مصر تصل لـ6.1 مليار دولار

«قابيل»يؤكد أن الاستثمارات الرياض في مصر تصل لـ6.1 مليار دولار

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «قابيل»يؤكد أن الاستثمارات الرياض في مصر تصل لـ6.1 مليار دولار .

صحيفة الوسط - أثبت المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، أنَّ مصر والسعودية تمثلان رمانة الميزان لتحقيق الاستقرار السياسي والاقتصادي لدول المنطقة، مشيرًا إلى العلاقات المتميزة التي تربط شعبي البلدين وهو الأمر الذي تدعمه القيادة السياسية في كل من مصر والسعودية.

وذكر «قابيل»، إنَّ مجتمع الأعمال في مصر والسعودية يلعبان دورًا محوريًا في تعزيز الشراكة الاقتصادية الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين، مشيرًا إلى ضرورة ترجمة العلاقات السياسية والاقتصادية المتميزة بين الجانبين لمشروعات استثمارية ملموسة تحقق المصلحة المشتركة وتحفز منظومة الأزدهار الاقتصادي وتتيح المزيد من فرص الشغل بالاقتصادين المصري والسعودي على حد سواء.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الوزير خلال تتويج تجمعات الاجتماع الثاني لمجلس الأعمال المصري السعودي والذي عقد بالقاهرة بحضور مجموع كبير من رجال الأعمال من الجانبين واستهدف استعراض أفاق جديدة للتعاون الاقتصادي بين مصر والمملكة العربية السعودية خلال المرحلة المقبلة.

وذكر الوزير إنَّ الحكومة المصرية تقوم بتنفيذ حاليًا استراتيجية اقتصادية طموحة ترتكز على مجموع من الثوابت الأساسية في حكومة المرحلة المقبلة، مشيرًا إلى أنَّ الاستراتيجية تتضمن الاستمرار في انتهاج السياسات الانفتاحية واقتصاد السوق والترحيب بجميع الاستثمارات المحلية والأجنبية مع تمكين القطاع الخاص من المشاركة بفاعلية في دفع عجلة التنمية بالبلاد كما تتضمن جذب مزيد من الاستثمارات المختلفة في القطاعات ذات الأولوية، وكذلك الشغل على تفعيل الاتفاقات التجارية الموقعة مع مجموع كبير من الدول والتكتلات الاقتصادية الرئيسية في العالم وتحقيق الاستفادة القصوى منها.

وأثبت وزير التجارة والصناعة، أهمية الدور الذي تلعبه منظمات الأعمال في البلدين في تقوية وتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية وزيادة الاستثمارات المشتركة وكذلك الدور الهام لمجلس الأعمال المصري السعودي في بناء تعاون اقتصادي مثمر بين الجانبين.

ونوه قابيل إلى أن جهود التنسيق والتشاور المستمر بين مصر والمملكة انعكست بصورة إيجابية على تعزيز حجم التبادل التجاري بين البلدين حيث وصل عام 2017 الى 2.6 مليار دولار، مشيرًا إلى أنَّ الاستثمارات السعودية في مصر تبلغ حوالي 6،1 مليار دولار وتمثل نحو 11 في المائة من إجمالي الاستثمارات الأجنبية ونحو 27 في المائة من إجمالي استثمارات الدول العربية في مصر والتي تبلغ 20 مليار دولار.

وأضاف أن الاستثمارات المصرية في المملكة تبلغ حوالي 1،1 مليار دولار في مجموع 1043 مشروعا منها 262 مشروعا صناعيا و781 مشروعات تجارية وخدمية ومجالات أخرى.

وأشار إلى ضرورة قيام مجلس الأعمال المصري السعودي المشترك بوضع خارطة طريق جديدة للعلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر والمملكة ترتكز على استثمار كافة الفرص المتاحة في القطاعات ذات الاولوية، وتعزيز الشراكة القائمة والارتقاء بمستوى العلاقات التجارية والاقتصادية نحو آفاق أوسع.

وأشاد بالتوجهات الإيجابية للجانب السعودي خلال اجتماعات فريق الشغل الفني المعني بمتابعة توصيات اللجنة المصرية السعودية المُشتركة الخامسة عشر والتي عُقدت بالقاهرة الاسبوع السابق، مشيرًا الى ان هذه التوجهات الإيجابية ساهمت في زيـادة سقف التطلعات لتحقيق مزيد من الترابط المشترك الاقتصادي بين البلدين خلال الفترة القادمة من خلال التواصل المستمر والدائم بين حكومتي البلدين ورجال الأعمال لتوثيق الروابط الاقتصادية بين مصر والمملكة.

برجاء اذا اعجبك خبر «قابيل»يؤكد أن الاستثمارات الرياض في مصر تصل لـ6.1 مليار دولار قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور