«تنمية الصادرات» تنوي تَصْحِيح لجنة لبحث كيفية الاستفادة من اتفاقية «الميركسور»
«تنمية الصادرات» تنوي تَصْحِيح لجنة لبحث كيفية الاستفادة من اتفاقية «الميركسور»

«تنمية الصادرات» تنوي تَصْحِيح لجنة لبحث كيفية الاستفادة من اتفاقية «الميركسور» حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «تنمية الصادرات» تنوي تَصْحِيح لجنة لبحث كيفية الاستفادة من اتفاقية «الميركسور» .

صحيفة الوسط - - سفير برازيليا: 10 سنوات وتتحرر التجارة بالكامل بين مصر و5 دول لاتينية

- «التمثيل التجاري»: 39 شركة من دول «الميركسور» تستثمر في مصر.. والميزان التجاري يميل لصالحها

ذكرت شيرين الشوربجي، رئيس هيئة تنمية الصادرات، إن الاستفادة من اتفاقية «الميركسور» تستلزم تعاون قوي مع القطاع الخاص، مضيفة أن الهيئة تتعاون مع المجالس التصديرية المختلفة لتشكيل لجنة تحدد كيفية الاستفادة من الاتفاقية.

وأضافت «الشوربجي»، خلال مؤتمر نظمه المجلس التصديري للصناعات، الأن الثلاثاء، أن الهيئة تعمل بالتعاون مع جهاز التمثيل التجاري والغرفة العربية البرازيلية لتوفير كافة البيانات والمعلومات التي يحتاج إليها المصدرين عن الأسواق المستهدفة.

يُشار إلى أن البرلمان الأرجنتيني صدق على اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتجمع «الميركوسور»، في مايو السابق، ودخلت الاتفاقية حيز التنفيذ في سبتمبر 2017، بهدف دفع حركة التبادل التجاري بين مصر ودول التجمع، وعلى رأسها الأرجنتين.

ومن جهته، ذكر السفير البرازيلي بالقاهرة، روي إماريل، إنه خلال عشر سنوات ستتحرر التجارة بالكامل بين مصر ودول تجمع «الميركسور».

وتجمع «الميركوسور»، هو تكتل اقتصادى للسوق المشتركة لدول جنوب الولايات المتحدة الأمريكية اللاتينية، ويضم الأرجنتين والبرازيل والأوروجواي وباراجواي، ويصل حجم الناتج المحلي الإجمالي لها تريليون دولار أمريكى أو ما يوازى نحو 76 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة الأمريكية اللاتينية.

ولفت السفير البرازيلي، إلى أن حجم العلاقات التجارية بين مصر والبرازيل شهد إِنْتِعاش ًا كبيرًا خلال 2016، حيث بلغت الصادرات البرازيلية لمصر نحو 2.4 مليار دولار بنمو 41 في المائة مقابل 1.7 مليار دولار خلال 2015، كما زادت الصادرات المصرية للبرازيل بنسبة 65 في المائة.

وذكر أحمد عنتر، رئيس جهاز التمثيل التجاري، إنه يوجد في مصر ما يقرب من 39 شركة من دول تجمع «الميركسور» باستثمارات إجمالية تبلغ نحو 42 مليون دولار، في مجموع من القطاعات منها الخدمي والسياحي والصناعي.

وأضاف أن العلاقات التجارية والاقتصادية بين مصر ودول تجمع «الميركسور» شهدت تطورًا ملحوظًا، خلال الآونة الأخيرة، نتيجة للدعم السياسي الذي قدمه الرئيسين المصري والبرازيلي عبد الفتاح السيسي، وميشيل تامر، خلال اللقاء الذي تم على هامش قمة البريكس في سبتمبر 2017.

من ناحيته، ذكر روبن حنون، رئيس الغرفة العربية البرازيلية، إن الغرفة ستدعم الشركات المصرية للمشاركة في معرض «أباس» المزمع إقامته في برازيليا خلال الفترة من 7 إلى 10 مايو القادم، كما ستوفر كافة المعلومات التي يحتاجون إليها.

وذكرت منار نصر، المدير التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الغذائية، إن إجمالي صادرات مصر الغذائية إلى دول «الميركسور»، خلال العام السابق، بلغت 26.3 مليون دولار تمثلت في الزيتون المخلل والمصنع والبذور والثمار الزيتية.

وأشارت «نصر» إلى أن المجلس يحدد لاستقبال وفد من أهم المستوردين من دول «الميركسور» إلى مصر، بالإضافة إلى تنظيم أسبوع للمنتجات المصرية، وعرضها على ممثلي أهم سلاسل التجزئة والهايبرماركتس في برازيليا.

ويميل الميزان التجاري بين مصر ودول «الميركسور» لصالح الأخيرة، حيث يصل حجم عائدات مصر من هذا السوق 3 مليار دولار، بينما تصل صادرات مصر لهذا التكتل 200 مليون دولار.

وينص اتفاق تجمع «الميركسور»، على رصـد التجارة بين الطرفين على أربع مراحل، حيث تم تقسيم السلع والأموات إلى أربع قوائم، تشمل المجموعة الأولى إعفاء كامل للسلع التي تتضمنها هذه المجموعة بالكامل منذ رصـد الاتفاق، بينما القائمة التانية رصـد السلع بنسبة 25 في المائة، والثالثة يتم رصـد السلع فيها بنسبة 12.5 في المائة سنويًا، والأخيرة تتضمن هبوط الجمارك على السلع فيها بنسبة 10 في المائة سنويًا، منذ دخول الاتفاقية حيز التنفيذ.

برجاء اذا اعجبك خبر «تنمية الصادرات» تنوي تَصْحِيح لجنة لبحث كيفية الاستفادة من اتفاقية «الميركسور» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق