بعد هبوط البورصة.. محللون يؤكدون ضرورة توخى الحذر بجلسة الأن
بعد هبوط البورصة.. محللون يؤكدون ضرورة توخى الحذر بجلسة الأن

بعد هبوط البورصة.. محللون يؤكدون ضرورة توخى الحذر بجلسة الأن

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بعد هبوط البورصة.. محللون يؤكدون ضرورة توخى الحذر بجلسة الأن .

صحيفة الوسط - بعد التراجعات التي شهدتها البورصة، أثبت محللون وخبراء ضرورة توخي الحذر حتى الإغلاق أعلى مستوى 14893 نقطة.

ذكر أيمن فودة، رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الإفريقي، إن البورصة المصرية تأثرت خلال جلسة أمس بالتوترات العالمية بخصوص احتمالية زيـادة سعر الفائدة من قبل الفيدرالى الأمريكى التي أثرت على جميع بورصات العالم، لافتا إلى أن البورصة أنهت تداولات جلسة منتصف الأسبوع على تَأَخَّر بالرغم من محاولة تقليص التراجعات والثبات أعلى مستويات الدعم.

وأشار "فودة" أن المؤشر الرئيسى بثباته أعلى مستوى الـ 14700 نقطة، سيعاود التجربة على مستويات بين 14780، ثم 14850 نقطة، على أن يكون الدعم عند 14468 نقطة وبكسرها يعاود الثلاثيني اختبار مستوى 14360 نقطة.

وأشار إلى أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة لديه مستوى مقاومة عند 844 ثم 855 نقطة، على أن يكون الدعم عند 820 نقطة وبكسرها يعاود اختبار مستوى الـ811 نقطة.

وينصح رئيس لجنة أسواق المال بعدم الذعر والبيع العشوائي، مؤكدا ضرورة مراقبة الأسهم جيدا والاستعداد التام لتفعيل نقاط تَعْطيل الخسائر متوسط وطويل المدى، وجنى الأرباح الجزئي لكل سهم على حدة قرب مستويات المقاومة دون استخدام آلية الشراء بالهامش خاصة في التذبذب القوى الذي يشهده السوق.

وفي ختام جلسة أمس، هبط المؤشر الرئيسي إيجي إكس 30 بنسبة 1.63 في المائة عند مستوى 14717.98 نقطة، فاقدا 244.16 نقطة.

وأغلق رأس المال السوقي عند مستوى 841.2 مليار جنيه، فاقدا 15 مليار جنيه.

وأثبت مايكل أرميا، رئيس التحليل الفني في العربية أون لاين، أنه بعد التراجعات لأنها شهدتها البورصة بجلسة أمس يجب على المستثمرين الحذر حتى يتم تغطية هذا الانخفاض وذلك بالإغلاق أعلى مستوى 14893 نقطة.

وأضاف "أرميا" أن المؤشر الرئيسي مازال في اتجاهه الهابط على المدى القصير، وعرضي على المدى المتوسط، موضحًا أن مستوى المقاومة للمؤشر عند 14893 نقطة، و15000 نقطة، و15135 نقطة.

وتابع: مستوى الدعم لدى المؤشر عند 14570 نقطة، و14360 نقطة.

وعلى مستوى المؤشر السبعيني أثبت رئيس "أرميا"، ضرورة الحذر حتى الإغلاق أعلى مستوى 857.79 نقطة، لافتا إلى أن المؤشر يتلقي فجأة على المتوسط والطويل مستوى 885 نقطة، ومن ثم 878 نقطة ثم 942 نقطة خلال الفترة المقبلة.

برجاء اذا اعجبك خبر بعد هبوط البورصة.. محللون يؤكدون ضرورة توخى الحذر بجلسة الأن قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور