«التجارة والصناعة»يؤكد أن السماح باستيراد سيارات الركوب الكهربائية المستعملة
«التجارة والصناعة»يؤكد أن السماح باستيراد سيارات الركوب الكهربائية المستعملة

«التجارة والصناعة»يؤكد أن السماح باستيراد سيارات الركوب الكهربائية المستعملة حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «التجارة والصناعة»يؤكد أن السماح باستيراد سيارات الركوب الكهربائية المستعملة .

صحيفة الوسط - أصدر طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، قرارا بالسماح باستيراد سيارات الركوب المستعملة التي تعمل بمحرك كهربائي (السيارات الكهربائية)، عدا الموتوسيكلات، بشرط ألا يتجاوز عمرها عن 3 سنوات بخلاف سنة الإنتاج حتى تاريخ الشحن أو التملك.

وذكر «قابيل»، في بيان صحفي الأن، إن القواعد المنظمة لاستيراد سيارات الركوب بصفة عامة والمدرجة في لائحة القواعد المنفذة لأحكام قانون الاستيراد والتصدير، تحكم بأن يتم شحن أو نُشُور اعتماد استيراد سيارات الركوب خلال سنة الموديل، وألا يكون صحيفة الوسط استخدامها، الأمر الذي يعني عدم السماح باستيراد سيارات الركوب المستعملة أو في غير سنة الموديل.

وأضاف «قابيل»، أن استثناء استيراد السيارات الكهربائية من القواعد السابقة يأتي تشجيعا للسوق المحلي للتوجه نحو استخدام تلك السيارات الصديقة للبيئة، خاصة وأنها لا تستخدم أي مَبْعَث من مصادر الوقود التقليدية (السولار، البنزين)، وتتميز بتكلفة أقل من السيارات التقليدية فيما يتعلق بالوقود وخدمات الصيانة، وهو ما يسهم في الحد من تلوث البيئة، إلى جانب تمتعها بإعفاء من الرسوم الجمركية.

وأثبت «قابيل» على حرص الوزارة على تشجيع صناعة السيارات الكهربائية في مصر، خاصة مع تدشين أول شبكة شحن وصيانة للسيارات الكهربائية في مصر مؤخرا، لافتا إلى أن العالم كله يتجه حاليا لتشغيل هذا النوع من السيارات، حيث أعلنت بعض الدول ومنها إنجلترا عن أنه بحلول عام 2040 لن يسمح بتسيير سيارات سوى الكهربائية فقط.

برجاء اذا اعجبك خبر «التجارة والصناعة»يؤكد أن السماح باستيراد سيارات الركوب الكهربائية المستعملة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق