القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لـ«إيتيدا»يؤكد أن نسعى لتعظيم الاستفادة من البرامج والمبادرات لتنمية القطاع
القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لـ«إيتيدا»يؤكد أن نسعى لتعظيم الاستفادة من البرامج والمبادرات لتنمية القطاع

القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لـ«إيتيدا»يؤكد أن نسعى لتعظيم الاستفادة من البرامج والمبادرات لتنمية القطاع حسبما ذكر بوابة الشروق ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لـ«إيتيدا»يؤكد أن نسعى لتعظيم الاستفادة من البرامج والمبادرات لتنمية القطاع .

صحيفة الوسط - أظهرت مها رشاد القائم بأعمال رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ايتيدا إن الفترة المقبلة ستشهد تعزيز الجهود المبذولة بالهيئة لتعظيم الاستفادة من البرامج والمبادرات الموجهة لجميع عناصر منظومة تنمية القطاع ومن ضمنها العنصر البشرى، ورواد الأعمال، والشركات الناشئة.
واضافت فى اول تصريح لها بعد توليها المنصب الجديد لـ«مال واعمال ـ الشروق»: انه سيتم متابعة الموقف التنفيذى لخطط الهيئة لزيادة فاعليتها والتأكد من مواكبتها لمتطلبات الصناعة وتطوراتها السريعة.
وتابعت: سيتم تَصْحِيح فرق عمل متخصصة من زملائى العاملين بالهيئة، والذين أثق فى قدراتهم وكفاءتهم المهنية، لتنفيذ طريقة شاملة مضمونها بناء القدرات، وزيادة الصادرات، مع مجموع من المحاور الهامة والتى تساهم فى تحقيق رؤية الاستراتيجية الطموح لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرى.
وذكرت مها إنها تستهدف زيادة جاذبية مصر كموقع مفضل للاستثمارات الأجنبية فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من ناحية، وسنعمل على تعزيز جاهزية القطاع لتلك الاستثمارات من ناحية أخرى وذلك من خلال تنفيذ المبادرات التى أطلقتها الوزارة وتحظى بدعم حكومى، خاصة التى ترعى طاقات شباب المبدعين وأصحاب الأفكار الواعدة، وتحسين الخدمات الحكومية باستخدام أدوات التكنولوجيا، وتوفر البيئة المحفزة للتنمية والاستثمار.
واجتمعت القائم باعمال الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ايتيدا فى اول يوم عمل لها الخميس الماضى بجميع العاملين بالهيئة حيث طالبت الجميع ببذل مزيد من الجهود للارتقاء بالهيئة وتسهيل جميع الاجراءات امام الشركات الصغيرة والمتوسطة وايضا تسهيل الاجراءات امام جيل الشباب الواعد الذين لديهم افكار وابداعات جديدة تفيد المجتمع واحتضانهم من خلال الهيئة خلال الفترة المقبلة.
وأصدر المهندس ياسر القاضى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قرارا بتولى مها خليل محمد رشاد قائمة بأعمال الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» خلفا أسماء حسنى، والتى انقضت المدة القانونية لرئاستها للهيئة الاربعاء الماضى.
ويعتبر اختيار مها رشاد مفاجأة من العيار الثقيل حيث لم يتعد عمرها اربعين عاما وتمثل جيل الشباب الذى يتماشى مع سياسة الدولة فى تمكين الشباب فى المناصب القيادية، حيث تعتبر اصغر قيادة داخل قطاع الاتصالات فى الجهات الحكومية التابعة للوزارة فى خطوة تحسب للمهندس ياسر القاضى فى تولى الشباب قيادات تنفيذية.
وتشغل مها رشاد، فى الوقت الحالى منصب معاون وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لاستراتيجيات التسويق والصورة الذهنية، بالإضافة إلى رئاسة قطاع التسويق الاستراتيجى والترويج الدولى بالهيئة.
وخلال فترة عملها بالهيئة، تولت رشاد مسئولية مجموع من الملفات والمشاريع الهامة كان من أبرزها تحسين الصورة الذهنية عن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصرى وملف تعزيز الترابط المشترك مع المحللين الدوليين والمؤسسات الاستشارية العالمية الكبرى.

برجاء اذا اعجبك خبر القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لـ«إيتيدا»يؤكد أن نسعى لتعظيم الاستفادة من البرامج والمبادرات لتنمية القطاع قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : بوابة الشروق