«الهجوم الكبير» يتأخر.. كيف منع «ماتيس» ضرب دمشق أمس؟
«الهجوم الكبير» يتأخر.. كيف منع «ماتيس» ضرب دمشق أمس؟

«الهجوم الكبير» يتأخر.. كيف منع «ماتيس» ضرب دمشق أمس؟

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «الهجوم الكبير» يتأخر.. كيف منع «ماتيس» ضرب دمشق أمس؟ .

صحيفة الوسط - ذكر البيت الأبيض ومسؤولون آخرون في الإدارة الأمريكية، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، طالب مستشاريه العسكريين بالموافقة على توجيه ضربة انتقامية أضـخم شراسة في سوريا، بعد الهجوم الكميائي الذي تعرضت له بلدة دوما، حسبما نشرت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأمريكية، منذ قليل.

وأثبت مسؤول في البيت الأبيض، أن ترامب، خلال اجتماعاته مع وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، ضغط من أجل شن أقتحام، ليس ضد النظام السوري برئاسة بشار الأسد فقط، ولكن جعل رعاياه الروس والإيرانيين يدفعون الثمن

وأضاف المسؤول أن ماتيس حث على الحذر من افتقار الإدارة إلى استراتيجية واسعة في سوريا ومن أن الضربات العسكرية يمكن أن تؤدي إلى صدام خطير مع روسيا وإيران، بينما طالب جون بولتون مستشار ترامب للأمن القومي بهجوم مدمر يشمل البنية التحتية لنظام الأسد وليس هجوما على مطار يمكن للنظام إعادة تشغيله كما حصل عام 2017.

وأشار أن الرئيس الأمريكي طالب المستشارين العسكريين برفع سقف الخيارات بخـصـوص سوريا، بأن تشمل معاقبة سوريا وإيران، مشيرا إلى عدم رضائه عن الخيارات التي قدموها.

وذكر مسؤول في الإدارة الأمريكية، إن ماتيس ألغى هجوما كان مخططا ليلة الخميس خشية التصعيد مع روسيا، مؤكدًا أن وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» كانت لديها فرصتان خلال اليومين الماضيين لضرب سوريا لكن وزير الدفاع منع الضربات.

وذكر مسؤول كبير آخر إن ترامب ومساعديه استقروا إلى حد كبير على وجهة نظر حول الاستراتيجية التي ينبغي اتخاذها، وأكدوا إِدامَة الشغل بخـصـوص التوقيت والتنسيق مع الحلفاء الذين يعتزمون المشاركة، مشيرًا إلى أن نفي روسيا لضلوع نظام الأسد في الهجوم الكميائي على دوما أغضب الرئيس الأمريكي بشدة.

واشتدت حدة التوتر بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، بخـصـوص الهجوم الكيميائي الأخير في سوريا، إذ هددت واشنطن بتوجيه ضربة عسكرية لقوات نظام الرئيس السوري بشار الأسد، وكذلك القوات الإيرانية، وأعلنت المملكة المتحدة دعمها ذلك، بينما حذرت روسيا من توجيه أي ضربات عسكرية لدمشق.

برجاء اذا اعجبك خبر «الهجوم الكبير» يتأخر.. كيف منع «ماتيس» ضرب دمشق أمس؟ قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور