3 محللين بسوق المال يتوقعون صعود للبورصة على المدى المتوسط وطويل الأجل
3 محللين بسوق المال يتوقعون صعود للبورصة على المدى المتوسط وطويل الأجل

3 محللين بسوق المال يتوقعون صعود للبورصة على المدى المتوسط وطويل الأجل

حسبما ذكر اليوم السابع ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر 3 محللين بسوق المال يتوقعون صعود للبورصة على المدى المتوسط وطويل الأجل .

صحيفة الوسط - توقع 3 خبراء بسوق المال، أن يكون الاتجاه العام للمؤشر الرئيسى "اى جى اكس 30" صاعد على المدى المتوسط والطويل الأجل وهابط على المدى القصير الأجل، مؤكدين أن هذه الموجة من جنى الأرباح تعد حالة صحية للسوق فى الوقت الحالى، وذلك لامتصاص التضخم النسبى فى أسعار الأسهم وكذلك بناء قواعد سعرية جديدة تمثل أساسا لاستكمال الاتجاه الصاعد خلال الفترة القادمة، كما أن الوقت الحالى مناسب للمستثمرين لإعادة تشكيل وهيكلة المحافظ الاستثمارية، والانتقال ما بين القطاعات والأسهم المختلفة.

 

قال إسلام عبد العاطى، المحلل الفنى بشركة بايونيرز، لتداول الأوراق المالية، أن موجة من جنى الأرباح على الأجل القصير سيطرت على الأداء العام لسوق المال المصرى خلال جلسة تداول نهاية الأسبوع مما عاد بالمؤشر الرئيسى إلى ما دون مستوى 18000 نقطة وهو المستوى التاريخى الذى حققه السوق خلال الجلسة السابقة وهو ما دفع كثير من المستثمرين إلى القيام بجنى الأرباح الجزئى، والذى أثر بشكل سلبى على المؤشر الرئيسى ليسجل 17615 نقطة فى ختام تعاملات الأسبوع.

 

وأضاف عبد العاطى، فى تصريحات خاصة لـ"صحيفة الوسط"، أن هذه الموجة من جنى الأرباح تعد حالة صحية للسوق فى الوقت الحالى، وذلك لامتصاص التضخم النسبى فى أسعار الاسهم وكذلك بناء قواعد سعرية جديدة تمثل أساسا لاستكمال الاتجاه الصاعد خلال الفترة القادمة، كما أن الوقت الحالى مناسب للمستثمرين لإعادة تشكيل وهيكلة المحافظ الاستثمارية، والانتقال ما بين القطاعات والأسهم المختلفة، وهو ما ظهر واضحا فى عمليات جلسة التداول، حيث يقوم المستثمرون التخارج من بعض القطاعات والانتقال لقطاعات أخرى مازالت بها فرص للنمو فى الأجل القصير.

 

وأشار عبد العاطى، إلى أن التوقعات بالسوق تشير إلى وجود فرص استثمارية ونمو واضحة هذا بالإضافة إلى زيادة ملحوظة فى العمق الاستثمارى بالسوق وخاصة مع الأخبار والمستجدات الحالية والتى مازالت فى إطار الأخبار الرائجة بشكل غير رسمى والمتعلقة باندماجات واستحواذ مزمع عقدها خلال الفترة القادمة ما بين الكيانات العاملة بالسوق، لافتا إلى أن السوق المصرية استفاد بشكل كبير من التنافسية ما بينه وبين الأسواق المحيطة وبين الأسواق العالمية والتى تعانى من قدر من الركود الملحوظ خلال الفترة القادمة، لذلك فإن النمو المطرد للسوق المصرى مع حفاظه على مكتسباته التى حققها منذ بداية العام 2018، والتى تقدر بأكثر من 4000 نقطة أى ما يوازى ارتفاعات بما يقرب من 30% على المؤشر الرئيسى EGX30 مما زاد من جاذبية السوق بالنسبة للمستثمرين الأجانب، وقد شهد السوق بالفعل ارتفاعات ملحوظة فى قيم تداولات المستثمرين الأجانب خلال الفترة الماضية ولذلك فأن المستهدفات المتوقعة للسوق خلال الفترة القصيرة القادمة تتجاوز مستوى 18600 نقطة مع مستويات دعم متفائلة ما بين 17200 نقطة إلى 16800 نقطة على المدى القصير.

 

ومن جانبه أشار صلاح حيدر المحلل المالى بشركة بايونيرز، إلى أن الصفقات المعلنة مثل عملية نقل الملكية لشركة ايديتا للصناعات الغذائية أثرت بشكل جيد فى قيم التداول والتى تخطت المليار جنيه وذلك فى جلسة ما قبل ختام الأسبوع مما يزيد من قوة السوق وقدرته على استيعاب صفقات كبيرة فى حين أثر بشكل كبير البيان الخاص بنية شركتى السادس من أكتوبر وشركة مدينة نصر للإسكان عن إمكانية استحواذ أو اندماج فيما بينهما خلال الفترة القادمة مما أثر بشكل إيجابى كبير على الأداء العام للسوق وقام بتنشيط تداولات القطاع العقارى بشكل كبير.

 

ولفت حيدر لـ"صحيفة الوسط"، إلى أن رأس المال السوقى يحاول جاهدا تخطى حاجز التريليون جنيه، فاقتراب السوق من تحقيق هذه القيمة - الذى سجل بالفعل مستوى 977 مليار جنيه - يعد سندا أساسيا لاستكمال الاتجاه الصاعد خلال الفترة القادمة بالإضافة إلى تعميق السوق لاستيعاب أى طروحات جديدة خلال الفترة القادمة.

 

كما لفت إلى أن النظرة الاستثمارية للسوق بدأت فى التغير نسبيا من قبل كثير من الكيانات الاستثمارية لتحل فكرة الاستثمار المتوسط الأجل محل الفكرة السائدة فى المضاربة البحتة، والتى سيطرت على السوق لفترة طويلة.


بهاء عبد النبى خبير أسواق المال وعضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين

 

بدوره قال بهاء عبد النبى خبير أسواق المال وعضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، أن المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية "اى جى اكس 30" استهدف مستوى 18100 نقطة كمستوى مقاومة وقمة تاريخية حاليا ومن الطبيعى والمتوقع أن تتم عملية جنى أرباح من تلك المستوى وخاصة عملية جنى الأرباح تخص الأسهم القيادية مثل قطاع الإسكان والخدمات المالية حيث أن قطاع الاسكان قائد السوق خلال الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ وحدث بالفعل عملية جنى الأرباح بالاسهم القيادية بالمؤشر من مستوى 18100 نقطة بالأمس إلى مستوى دعم 17650 نقطة، ثم ارتد المؤشر من تلك المستوى مدعوما بالشراء من قبل المصريين والعرب والأجانب الأفراد والمؤسسات المصرية.

 

وأوضح عبد النبى، أن الاتجاه العام للمؤشر الرئيسى "اى جى اكس 30" صاعد على المدى المتوسط والطويل الأجل وهابط على المدى القصير الأجل باتباعه عمليات جنى أرباح وسط الاتجاه الصاعد العام وأن المؤشر اتجاهه لمستوى 22000 نقطة مع نهاية عام 2018 وبالتالى مع الأخبار الايجابية حول تأسيس مصر لصندوق سيادى برأس مال قيمته 200 مليار جنيه وضخ استثمارات جديدة بالسوق المصرى خلال 2018 وأيضا الإعلان عن شهادات أمان لوثائق التأمين سوف يتم عمل صندوق استثمارى بتلك الشهادات واستثمارها بالبورصة خلال 2018 مع الإعلان مسبقا عن الصندوق السعودى التى سوف يتم استثماره بمصر بقيمة 15 مليار جنيه.

 

وذكر أن البورصة المصرية مازالت تضم اسهم أسعارها ضئيلة جدا لم تصعد من بعد تعويم الجنيه وخاصة اسهم المؤشر السبعينى أى مؤشر اسهم الأفراد ومن المتوقع أن يستهدف المؤشر السبعينى مستوى 1200 نقطة خلال عام 2018 ومن المتوقع ايجابية المؤشر السبعينى عند حدوث التصحيح للمؤشر الثلاثينى وتذبذبه المتوقع حيث أتوقع تصحيح المؤشر الثلاثينى لمستويات دعوم 17000-16800 نقطة وفى حالة تصحيح تلك المؤشر اتوقع صعود المؤشر الثلاثينى بقوة لأنه متاخر فى الصعود حاليا عن المؤشر الثلاثينى.

 

ونصح بهاء عبد النبى، المستثمرين بتخفيف المراكز خاصة فى الأسهم التى صعدت بقوة والاستثمار بأسهم المؤشر السبعينى والأسهم صغيرة القيمة (بالقروش)، منوها إلى أن السوق انتقائية.

برجاء اذا اعجبك خبر 3 محللين بسوق المال يتوقعون صعود للبورصة على المدى المتوسط وطويل الأجل قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : اليوم السابع