برلين: استعادة رأس تمثال مفقود منذ الحرب العالمية الثانية
برلين: استعادة رأس تمثال مفقود منذ الحرب العالمية الثانية

كولونيا - (د ب أ): 

أعلنت حكومة كاتدرائية كولونيا غرب ألمانيا، الأن الجمعة، بأن قطعة فنية أعيدت إلى الكاتدرائية الشهيرة بعد اختفائها بسبعين عاما، حيث كانت قد فقدت إبان الحرب العالمية الثانية.

وذكرت حكومة الكاتدرائية إن القطعة الفنية هي رأس تمثال لجندي روماني كان مثبتًا على بوابة ميشائيل بالكاتدرائية، وقامت خبيرة أمريكية بالأعمال الفنية بتسليمها إلى سلطات الكنيسة وفقا لما قالته، الأن الجمعة، حكومة الكاتدرائية.

وكان جندي أمريكي شاب استخرج الرأس الذي فصل عن التمثال ووقع من زيادة سبعة أمتار دون أن يتضرر من حطام المبنى عام 1945 وحمله معه إلى واشنطن.

وبعد وفاة الجندي وجد ابنه رأس التمثال داخل خزانة مغلقة.

وذكر مسؤول الإنشاءات بالكاتدرائية بيتر فيسنيش: "من حسن الحظ أن الشاب تذكر أن والده أطلعه على الرأس وهو طفل وذكر له أنه شارك في الاستيلاء على مدينة كولونيا إبان الحرب العالمية الثانية".

وأضاف فيسنيش أن ابن الجندي الأمريكي توجه إلى مستشارة في مجال القطع الفنية، ما مهد لاستعادة الرأس إلى مكانه.

تم تنظيف التمثال بعد استعادته ومن المقرر أن يركب في مكانه ثانية خلال الأسابيع المقبلة.

يذكر أنه تم بناء تماثيل بوابة ميشائيل في الفترة بين 1878 و 1881.

المصدر : مصراوى