سكان «العرائس» في الإسكندرية يستغيثون: الصرف يحاصرنا (صور)
سكان «العرائس» في الإسكندرية يستغيثون: الصرف يحاصرنا (صور)

سكان «العرائس» في الإسكندرية يستغيثون: الصرف يحاصرنا (صور) حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر سكان «العرائس» في الإسكندرية يستغيثون: الصرف يحاصرنا (صور) .

صحيفة الوسط - ًأصبحت القمامة والصرف أضخم ما يحزر أهالي وسكان منطقة "العرائس" خلف منقطة عبد القادر بغرب الإسكندرية التى بدأت من فترة الثمانينات من نهاية القرن الماضى، حيث يعيش سكان تلك المنطقة بموقع متهالك يخلو من الخدمات الإنسانية ويهدد حياة قاطنيها بالأمراض الوبائية.

ويقول حسين الدكرورى، أحد سكان المنطقة، إن منطقة الزواج الحديث والتى تم تجديدها مؤخرا تعانى إهمالا جسيما من مسؤولى الحى والذين يتعاملون معها وكأنها فى قطعة أخرى خارج مدينة الإسكندرية.

وأشار الدكرورى إلى أن القمامة تحاصر المنقطة بصورة كبيرة، لافتا إلى أن عربات جمع القمامة لا تقوم بدخول المنطقة لجمع القمامة وإنما تقوم باتخاذ من أرض فضاء بالمنطقة الخلفية ملجأ لإلقاء القمامة وإحراقها "وهو الأمر الذى يؤثر على حياة أبنائنا"، على حد قوله.

73857f9b4f.jpg

وإلتقط محمد عبد العال، طرف الحديث قائلًا: "نحن نعاني من تكاثر القمامة بجوار المداخل والتي لاتنتهي وتعرضنا للأمراض، فضلا عن وجود الحشرات والفئران، ولا يوجد أي خدمة من شركات النظافة".

ولفت عبد العال، إلى أن الشركة المسئولة عن النظافة بإلقاء المخلفات أمام منازلنا مما يتسبب فى انتشار الأوبئة والكوارث مثل الحرائق وانبعاث الأدخنة وإصابة الناس بالاختناق وهو مثال سيئ لمستوى النظافة المتدنى بحى العامرية.

أما سميرة محمود، ربة منزل، أوضحت أن المنطقة تعانى منذ فترة من برك ومستنقعات الصرف الصحى حيث أن الشوارع تغرق فى مياه الصرف صيفا وشتاءً، فضلا عن أن عملية إِنْفَـاق المياه دائما ما تكون فى حالة سيئة، ومنذ أضخم من 10 سنوات رغم قيام المحافظة بعمليات إصلاح خط مياه الشرب الرئيسي بكرموز المغذي لمنطقة محطة مصر، غرب المحافظة، وإحلال وتجديد خط مياه بطول 15000 متر.

وتابعت: "كثرة الروائح المنبعثة من حرق القمامة وكذلك روائح الصرف تسبب أمراض وبائية لأبنائنا ولنا، حيث نستيقظ يوميا على روائح كريهة تُزكم الأنوف وتتسبب فى أمراض صدرية تصيب القلب والصدر" لافتة أنها وأبنائها يعانون من مرض الربو والحساسية وباتوا يعانون أمراضا مزمنة تلازمهم أثناء فترة حياتهم.

708e63e6b0.jpg

وطالب سكان المنطقة مسؤولي حى العامرية أول بضرورة وضع المنطقة نصب أعينهم والاهتمام بعملية نظافة الحى والشوارع وأسفل البلوكات، بالإضافة إلى إجراء الصيانة اللازمة لمواسير الصرف الصحى بالإضافة إلى تطهير المصارف خاصة التى تتحول إلى برك من الطين أثناء موسم الشتاء.

من ناحيته، أثبت الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، على توجيه تعليمات مشددة لرؤساء الأحياء بضرورة الشغل المستمر لحل جميع الأزمات التى تتلقي المواطنين وخاصة من ناحية الخدمات سواء على صعيد النظافة أو الصرف أو التضرر من الشتاء.

كما شدد المحافظ، على تخصيص خط ساخن بغرفة عمليات وطوارئ المحافظة لتلقى جميع شكاوى المواطنين، محذرا من وجود أعمال تقصير من جانب المسؤولين.

برجاء اذا اعجبك خبر سكان «العرائس» في الإسكندرية يستغيثون: الصرف يحاصرنا (صور) قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري