عضو "شركات القطاع السياحي"يؤكد أن هبوط أسعار الخدمات جزء من مشكلة القطاع السياحي
عضو "شركات القطاع السياحي"يؤكد أن هبوط أسعار الخدمات جزء من مشكلة القطاع السياحي

عضو "شركات القطاع السياحي"يؤكد أن هبوط أسعار الخدمات جزء من مشكلة القطاع السياحي

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر عضو "شركات القطاع السياحي"يؤكد أن هبوط أسعار الخدمات جزء من مشكلة القطاع السياحي .

صحيفة الوسط - ذكر باسل السيسى عضو غرفة شركات القطاع السياحي إن أحد المشكلات الرئيسية التي أدت لهبوط قطاع القطاع السياحي فى مصر هبوط أسعار الفنادق وبالتالى هبوط الدخل ويجب المحافظة على الأصول السياحية والتي تتمثل في الجزء البشرى داخل القطاع.

وأثبت السيسي فى تصريحات لـ"صدى البلد" ضرورة تدخل الدولة للحفاظ على أسعار الخدمات السياحية لافتًا إلى أن هبوط الأسعار لا يؤدى إلى زيادة الإشغالات بالعكس يستمر الملف السياحى فى الهبوط.

وأشار عضو اتحاد شركات الغرف السياحية إلى أن جهاز حماية المنافسة يشمل قوانين غير صالحة لإدارة الملف السياحي وأن اختصاصاته غير مكتملة لجميع القطاعات وأن القوانين التي تطبق فى حماية المنافسة لا تحافظ على اختصاصات الشغل ويجب تَقْـوِيم القوانين لمنح كل قطاع عمله الخاص.

يذكر أن جهاز حماية المنافسة ومنع الاحتكار اجتماع بمقر وزارة القطاع السياحي بحضور الدكتورة منى الجرف رئيس الجهاز اجتماعًا لمناقشة مدار اتساق إعداد قوائم الحد الأدنى لأسعار الفنادق مع قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

وأظهر الجهاز عن أنه يتواصل مع الوزارات المختلفة فى إطار سعى جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية المصرى لتعزيز سياسة المنافسة وفى ضوء الدراسة التى أجراها جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية لقطاع القطاع السياحي، استنادًا إلى ما خوّله له قانون حماية المنافسة، الذي ينص على اتخاذ إجراءات الفحص وإجراء الدراسات والبحوث اللازمة لكشف الحالات الضارة بالمنافسة، تبيّن للجهاز وجود مشاكل عدة يعانى منها ذلك القطاع المهم ، مثل هبوط أسعار الغرف بالفنادق إلى حد قد يتراجع عن تكلفة الغرفة، الأمر الذى دفع الجهاز بإبداء رغبته فى الترابط المشترك مع وزارة القطاع السياحي.

برجاء اذا اعجبك خبر عضو "شركات القطاع السياحي"يؤكد أن هبوط أسعار الخدمات جزء من مشكلة القطاع السياحي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد