مدرس فلسفة بجامعة نواكشوط: الشريعة تختلف عن القانون وليست بديلة عنه
مدرس فلسفة بجامعة نواكشوط: الشريعة تختلف عن القانون وليست بديلة عنه

مدرس فلسفة بجامعة نواكشوط: الشريعة تختلف عن القانون وليست بديلة عنه

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مدرس فلسفة بجامعة نواكشوط: الشريعة تختلف عن القانون وليست بديلة عنه .

صحيفة الوسط - ذكر الدكتور عبدالله ولد أباه، أستاذ الفلسفة والدراسات بجامعة نواكشوط، إن هناك خلط كبير ما بين الشريعة والقانون، فالشريعة هي نهج الله تعالى لتحديد معاير سلوك الأفراد والجماعات، أما القانون فهو شركة من المعايير والضوابط التي تضعها الدولة السيادية.

وأضاف "أباه"، خلال حواره في برنامج "يتفكرون"، على قناة "الغد"، مع الإعلامي خالد منتصر، أن الشريعة تختلف عن القانون وليست بديلة عنه ولا يوجد تعارض بينهما.

برجاء اذا اعجبك خبر مدرس فلسفة بجامعة نواكشوط: الشريعة تختلف عن القانون وليست بديلة عنه قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن