"مباحث بيلا" تقهر "صهيون".. ضبطته ببندقية خرطوش و101 لفافة "هيروين"
"مباحث بيلا" تقهر "صهيون".. ضبطته ببندقية خرطوش و101 لفافة "هيروين"

"مباحث بيلا" تقهر "صهيون".. ضبطته ببندقية خرطوش و101 لفافة "هيروين"

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر "مباحث بيلا" تقهر "صهيون".. ضبطته ببندقية خرطوش و101 لفافة "هيروين" .

صحيفة الوسط - نجح رجال مباحث قسم شرطة بيلا بكفر الشيخ، في القبض على أشهر تاجر مخدرات بحوزته سلاحا ناريا و101 لفافة "هيروين"، قبل ترويجها على عملائه بدائرة القسم.

كان اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطارا من العميد محمد عمار مدير حكومة البحث الجنائي، مفاده ورود معلومات حول اتخاذ أحد العناصر الإجرامية بدائرة قسم بيلا، وكرًا لبيع ترويج الهيروين.

وتم تَصْحِيح فريق بحث برئاسة العميد محمد عبدالوهاب رئيس مباحث المديرية، والعقيد توفيق جاد رئيس فرع حكومة المباحث الجنائية بالحامول، ضم الرائد محمد قطاطو رئيس مباحث قسم بيلا، ومعاونيه النقيبان عمرو محمدين وحسام خليل، لتحديد هوية المتهم وجمع المعلومات اللازمة والتأكد منها لوضع طريقة الضبط.

وبتكثيف التحريات تبين أن المتهم يدعى (ع. م. ع. وشهرته صهيون- 30 سنة- عاطل) ومقيم دائرة القسم، وله معلومات جنائية مسجلة، بالاتجار في المواد المخدرة متخذًا من محل إقامته مسرحًا لمزاولة نشاطه الإجرامي.

وبعرض المعلومات على النيابة العامة، تم تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة الثابتة والمتحركة في الأماكن التي يتردد عليها وبالقرب من مقر سكنه، تم ضبطه وعثر بحوزته على سلاح ناري "بندقية خرطوش" وعدد من الطلقات من ذات العيار، و101 لفافة ورقية بداخل كلا منها كمية كبيرة من مادة الهيروين المخدرة، وميزان حساس، ومبلغا ماليا قدره 1350 جنيها، وهاتف محمول.

بمواجهته أقر المتهم بعد مواجهته أمام فريق المباحث، بحيازته للمضبوطات بقصد الاتجار والسلاح الناري بقصد الدفاع عن تجارته، والميزان الحساس لوزن المواد المخدرة لعملائه والمبلغ المالي من متحصلات تجارته الآثمة.

تم التحفظ على المتهم والمضبوطات، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم رقم 12/714 جنايات القسم لسنة 2017، وجاري عرضه علي النيابة العامة التي باشرت الأستجواب.

 

برجاء اذا اعجبك خبر "مباحث بيلا" تقهر "صهيون".. ضبطته ببندقية خرطوش و101 لفافة "هيروين" قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن