أحدث معلومـات «سُلْفَة مستورة»
أحدث معلومـات «سُلْفَة مستورة»

أحدث معلومـات «سُلْفَة مستورة» حسبما ذكر المصرى اليوم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أحدث معلومـات «سُلْفَة مستورة» .

صحيفة الوسط - اشترك لتصلك أهم الأخبار

أثبتت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس حكومة بنك ناصر، أن البنك أنطلق في تنفيذ برنامج للتمويل متناهي الصغر وهو «سُلْفَة مستورة»، بالتعاون مع صندوق «تحيا مصر» بإجمالي تمويل قدره ٢٥٠ مليون جنيه، وهو «سُلْفَة دوار» موجه للمرأة لإنشاء مشروعات متناهية الصغر توفر لها دخلا يساعدها لكي تصبح عنصرا منتجا وفاعلا في المجتمع بدلا من متلقية للدعم.

وذكرت والي، في تصريحات صحفية، السبت، إن المشروع الذي تم إطلاقه اعتبارا من منتصف شهر نوفمبر 2017 بالتعاون مع صندوق تحيا مصر، ويستهدف الفتاة التي لديها معاش ضماني أو معاش تكافل وكرامة أو مستحقة للنفقة أو مسجلة في معاش تكافل وكرامة ولم تحصل عليه لعدم استيفائها لشروطه أو الفتاة القادرة على الشغل وليس لها مَبْعَث دخل ثابت أو ذات الدخل البسيط، إضافة إلى أبناء الفتاة مستحقة الدعم.

وأضافت أن إجمالي مجموع الحالات التي حصلت على خلال ما يقرب من شهرين وصل إلى ١٠٤٣ حالة بإجمالي ١١٤٥٤٤٠٠ جنيه وذلك من خلال ٣٢ فرعا لبنك ناصر الاجتماعي في مختلف المحافظات.

من ناحيته، ذكر الدكتور شريف فاروق، النائب الأول لرئيس مجلس حكومة بنك ناصر الاجتماعي، إن قيمة القرض تبدأ من 4 آلاف جنيه وتصل إلى 20 ألف جنيه ويتم توجيه هذا القرض للمشروعات متناهية الصغر وليس كمبالغ نقدية، حيث يتم تنفيذ مشروعات قروض حيوانية وصناعية وتجارية وخدمية؛ فضلا عن مشروعات منزلية حيث يتم الحصول على المشروع بعد استيفاء الشروط وهي أن يتم تنفيذه من خلال لجان زكاة تابعة لبنك ناصر في ٩٣ فرعا والمنتشرة في شتى مناطق الجمهورية؛ وألا يقل سن المستفيدة عن 21 سنة ولا يزيد على 60 سنة؛ ويفضل من لها سابق خبرة في المشروع المطلوب تنفيذه مع ضرورة تحضير عروض أسعار بالنسبة للمشروعات قبل الموافقة عليها.

يأتي هذا في إطار ريادة البنك للمشروعات الاجتماعية ذات الصبغة الاقتصادية والتي تستهدف توسيع قاعدة التكافل الاجتماعي وتسخير رأس المال لخدمة المجتمع ولمحاربة البطالة ودعم الفتاة وتمكينها اقتصاديا تقديرا لدورها المجتمعي.

وأعلن فاروق حضور شركة من الشباب المتطوعين لحلايب وشلاتين وأبورماد للترويج لمشروع «مستورة» بغرض ضرب المناطق النائية والفئات ذات الأولوية في الرعاية وتوفير الحماية والتنمية لها، حيث تعد أيضا خط دفاع على حدود مصر الجنوبية.

ونظرا للوضع الخاص لهذه المناطق فقد أصدر فاروق توجيهاته إلى فرع البنك بشلاتين لقبول المستندات المقدمة من طالبات القرض الخاص بمشروع «مستورة»، بعد تقنين مجموع من الإجراءات والشروط الواجب توافرها في متلقية المشروع، حيث وجَّه بقصر المستندات على بطاقة الرقم القومي للمستفيدة، وذلك مساهمة من البنك في بُلُوغ الخدمات الاجتماعية ذات الصبغة الاقتصادية للمواطنين في هذه المدن وتسهيل الحصول عليها.

وفِي نفس السياق، أشار فاروق إلى أنه اجتمع الخميس السابق بلجان الزكاة التابعة للبنك في إطار متابعة عملهم في تنفيذ سُلْفَة «مستورة» والمزيد من الشرح والإجابة على الاستفسارات التي يتلقاها أعضاء اللجان ميدانيا، فضلا عن حثهم على سرعة التنفيذ والتوسع خاصة في المناطق الأكثر فقرا مثل محافظات الصعيد، موضحا أن هناك عشر فروع للبنك في الصعيد إضافة إلى الوادي الجديد وحلايب وشلاتين تعمل من خلال لجان الزكاة حاليا بتوسع للتحفيز في منح سُلْفَة مستورة لمشروعات متناهية في الصغر بما يتناسب مع البيئة المحيطة ولدفع عجلة التنمية في تلك المناطق، على أن تكون وقت القرض من ٣ أشهر وحتى ٢٤ شهرا وتحدد قيمة القرض عن طريق لجنة الزكاة وفقا للاستعلام الميداني ويكون السداد شهريا وتقدر مصروفات مشكلات عدم السداد لمواجهة حالات الوفاة بما لا يزيد على ٥٪‏ بما في ذلك المصروفات الإدارية.

برجاء اذا اعجبك خبر أحدث معلومـات «سُلْفَة مستورة» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : المصرى اليوم