وزير الطيران السابق يشرح الإجراءات المتبعة عند وقوع «وَاقِع طيران»
وزير الطيران السابق يشرح الإجراءات المتبعة عند وقوع «وَاقِع طيران»

وزير الطيران السابق يشرح الإجراءات المتبعة عند وقوع «وَاقِع طيران»

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر وزير الطيران السابق يشرح الإجراءات المتبعة عند وقوع «وَاقِع طيران» .

صحيفة الوسط - ذكر المهندس وائل المعداوي، وزير الطيران المدني السابق، إن التعامل مع أي وَاقِع طيران يقوم بصفة رئيسة على تحليل الحادث ومعرفة أسبابه، خصوصا أن تلك الحوادث لها تبعات اقتصادية جسيمة جدا، لأن كل الركاب المتضررين يستحقون تعويضات، وهي التي تدفعها شركات التأمين مباشرة، لحين انتهاء التحقيقات ومعرفة الجهة المقصرة، لمحاسبتها واسترداد أموال التعويضات منها.

وأضاف «المعداوي» في حوار خاص لـ«صدى البلد»، يبـعث لاحقا، أنه يتم نُشُور تحقيق موسَّع لمعرفة الجانب المقصر في هذا الحادث، ويشارك فيه الكثير من الجهات بحيث يصعب إخفاء أو تزوير الحقائق، هناك الكثير من الجهات التي تشارك في الأستجواب منها الدولة التي وقع في دائرتها الحادث، والدولة الصانعة للطائرة، والدولة التي لها ضحايا على متن الطائرة المنكوبة، وفي النهاية يصدر تقرير عن الجهة القائمة بالتحقيق يبين ويظهر حقيقة وقوع الحادث.

وأشار أن أهم الأدوات المستخدمة في أظهر ملابسات الحادث هو «الصندوق الأسود» المكون من أضخم من جهاز، هي جهاز (FDR)، وهو المسئول عن وضع بيان الطيران سواء سرعتها أو ميلها بشكل أو بآخر أي أنه يسدد كل تحركات الطائرة، وجهاز (CVR)، وهو الجهاز المسئول عن وضع أي صوت على متن الطائرة؛ لهذا فإن الصندوق الأسود يبين ويظهر جزءا كبيرا من الأنباء التي سبقت الحادث.

برجاء اذا اعجبك خبر وزير الطيران السابق يشرح الإجراءات المتبعة عند وقوع «وَاقِع طيران» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد